مقتل طيارَيْن في تحطم مقاتلة سوخوي قبالة شواطئ سوريا

أعلن الجيش الروسي، الخميس، عن سقوط طائرة روسية من طراز سوخوي-30 في سوريا ومقتل طيارَيْن اثنين.

وقال الجيش الروسي إن المقاتلة لم تتعرض لإطلاق نار من سوريا، وربما يكون اصطدامها بطائر سبب تحطمها.

وفي وقت سابق أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بتحطم مقاتلة روسية قبالة مدينة جبلة الساحلية قرب اللاذقية.

يأتي ذلك فيما وافقت الفصائل في ريف حمص الشمالي على التسوية الروسية، التى تنص على تسليم السلاح الثقيل والمتوسط لدى مقاتلي فصائل المعارضة وخروج جميعِ الرافضين مع عوائلهم إلى جرابلس وإدلب، بدءاً من يوم السبت المقبل، على أن تدخل الشرطة العسكرية الروسية والشرطة المدنية بعد خروج آخر قافلة.

وبحسب معلومات قناة “الحدث”، فإن جميع الرجال ما دون سن 42 سيساقون للتجنيد في صفوف النظام السوري.

 

العربية

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً