“نظام غذائي” بسيط يقلل من خطر الإصابة بالسكري والقلب والسكتة الدماغية

توصل باحثون أمريكيون إلى أن تناول نظام غذائي منخفض “الكربوهيدرات” قد يجعلك أكثر صحة حتى لو لم تفقد وزنك باتباعه، ويمكن خفض خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية، بمجرد التقليل من “الكربوهيدرات”.

ويمكن معالجة متلازمة “التمثيل الغذائي”، وهي مزيج من ارتفاع ضغط الدم والسمنة وارتفاع مستويات الدهون والسكر في الدم، عن طريق تغيير النظام الغذائي.

ودرس الباحثون في جامعة ولاية “أوهايو” بيانات 16 مشاركاً يعانون من متلازمة “التمثيل الغذائي”، ووجدوا أن أكثر من نصفهم تمكنوا من التخلص من هذه المتلازمة بعد تغيير وجباتهم الغذائية، ولوحظ هذا التغيير في خمسة رجال وأربع نساء، رغم أن أياً منهم لم يفقد وزنه.

وأمضى المشاركون في الدراسة شهرا واحدا في كل مرة يتناولون إما نظاما غذائيا منخفض الكربوهيدرات أو متوسط ​​الكربوهيدرات أو عالي الكربوهيدرات، مع استراحة لمدة أسبوعين بين كل منها.

واقتصر النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات على 45 غراما فقط من الكربوهيدرات يوميا، أي ما يعادل تقريبا شريحتين من الخبز الأبيض، أما في الحمية المعتدلة، فكان الحد الأقصى فيها 234 غراماً، بينما احتوى النظام الغذائي عالي الكربوهيدرات على 420 غراماً.

ووجد الباحثون أن أربعة من المشاركين تغلبوا على متلازمة “التمثيل الغذائي” حتى أثناء تناولهم لحمية معتدلة من “الكربوهيدرات”، فيما اختفت المتلازمة لدى الخمسة الآخرين عند تناولهم الحمية منخفضة الكربوهيدرات.

ولم يتحسن ضغط دم المشاركين وقدرة أجسامهم على استخدام الأنسولين، لكنهم حرقوا الدهون في الجسم بشكل أكثر كفاءة.

وتشمل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات الخبز والبطاطا والمعكرونة والحبوب والأطعمة السكرية والبطاطا المقلية والبسكويت، ويمكن لترك تناول الكربوهيدرات أن يجعل من مستويات الكوليسترول والدهون المشبعة في الدم صحية أكثر.

FOLLOW US ON:
Rate This Article:
NO COMMENTS

LEAVE A COMMENT