البنتاغون يعلق علي الاتفاق التركي الأمريكي حول المنطقة الآمنة بسوريا

ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الخميس، أن بلادها ستنشئ آلية أمنية مع تركيا تدخل حيز التنفيذ تدريجيا، تزيل هواجس أنقرة المشروعة.

جاء ذلك في رد خطي لمتحدث البنتاغون “شون روبرتسون” على سؤال لمراسل الأناضول حول تفاهم الولايات المتحدة وتركيا حول المنطقة الآمنة في سوريا.

وفيما لم يتضمن رد المتحدث جملة “منطقة آمنة”؛ إلا أنه أكد “إحراز تقدم مع تركيا الحليف في حلف شمال الأطلسي (ناتو) خلال المحادثات العسكرية بأنقرة في الأسبوع الجاري، لإنشاء آلية أمنية مستدامة تزيل الهواجس الأمنية المشروعة لتركيا شمال شرقي سوريا”.

وأضاف “في هذا السياق، نخطط لتأسيس مركز العمليات المشتركة بين الولايات المتحدة وتركيا من أجل الاستمرار في التخطيط والتنفيذ”.

وشدد روبرتسون على أن “الآلية الأمنية ستدخل حيز التنفيذ تدريجيا، والولايات المتحدة تستعد لاتخاذ بعض الخطوات على الفور، وهي على تواصل مع تركيا حول هذه القضايا”.

والأربعاء، توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

والأربعاء، أعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيان، استكمال المباحثات مع المسؤولين العسكريين الأمريكيين (5-7 أغسطس) حول المنطقة الآمنة.

وقالت إنه تم التوصل إلى اتفاق لتنفيذ التدابير التي ستتخذ في المرحلة الأولى من أجل إزالة الهواجس التركية، في أقرب وقت.

وأكّدت أنه تم الاتفاق مع الجانب الأمريكي على جعل المنطقة الآمنة ممر سلام، واتخاذ كل التدابير الإضافية لضمان عودة السوريين إلى بلادهم.

المصدر/A.A

FOLLOW US ON:
Rate This Article:
NO COMMENTS

LEAVE A COMMENT