أردوغان: نحن أمّة مغرمة بسيرة نبيّها عليه الصلاة والسلام

شارك الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مساء الجمعة، في برنامج افتتاح فعاليات أسبوع المولد النبوي الشريف، في مركز يحيى كمال للعروض بمدينة إسطنبول.

وفي كلمة خلال البرنامج، قال أردوغان: “أدعو الله عز وجل أن ينصر عناصر قواتنا المسلحة والجيش الوطني السوري الذين يخوضون معركة كبيرة في سوريا الآن”.

وأضاف الرئيس التركي: “نحن أمة مغرمة بسيرة النبي عليه الصلاة والسلام. الشعب التركي يحب رسولنا الكريم”.

وتابع: “لقد جُبلت هذه الأمة بعشق نبيها منذ أن تشرفت بالإسلام. إن الأذان المحمدي الذي يصدح في سمائنا منذ قرون يعتبر رمز استقلالنا”.

وأضاف: “حينما نتوجه إلى القبلة 5 مرات يوميًا ونرفع أيدينا إلى السماء ونتبادل السلام ونتصافح فإننا نشعر مرة أخرى بأننا أمة واحدة. وباشتراكِنا في الدعاء نصبح إخوة وأمة واحدة”.

وشدّد على أن “الإسلام هو القاسم المشترك الذي يجعلنا قلقين من أجل مشاكل الناس على بعد آلاف الكيلومترات من بلدنا”.

وأشار إلى تشديد رسول الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام في خطبة الوداع على أهمية أخوّة المسلمين.

وأضاف: “المظلومون في أراكان وسوريا وتركستان هم إخوتنا. لن نصغي بتاتًا لمن يقولون: (ليرحل “.

واستدرك: “لا تنسوا أن رسولنا الكريم كان مهاجرًا. ومسلمو المدينة كانوا أنصارًا. والآن يعتبر إخواننا السوريون الهاربون من القنابل مهاجرين ورزقنا الله أن نكون أنصارًا”.

FOLLOW US ON:
Rate This Article:
NO COMMENTS

LEAVE A COMMENT