الحكومة المؤقتة تستعد لافتتاح مراكز الشرطة في مدينتي تل أبيض ورأس العين

تستعد وزارة الداخلية في الحكومة السورية المؤقتة، لافتتاح مراكز الشرطة والأمن العام في مدينتي تل أبيض ورأس العين شمال شرق سوريا، وفقاً للموقع الرسمي للائتلاف الوطني.

وبدأت وزارة الداخلية في إجراء المقابلات للمتقدمين للإنتساب لجهاز الشرطة في مدينة “تل أبيض” بريف الرقة و”رأس العين” بريف الحسكة، وباقي المناطق المحررة بريف حلب الشمالي.

وذكر الموقع، أن الوزارة الداخلية شكلت لجان تهدف إلى تنسيب من تتوفر به الشروط المطلوبة للعمل في جهاز الشرطة، “وفق معايير الكفاءة والنزاهة والدرجة العلمية”.

ونقل الموقع عن وزير الداخلية العقيد “محي الدين هرموش”، قوله إن جميع المتقدمين هم من المنشقين من الشرطة وقوات النظام والمدنيين من الذكور والإناث.

وأكد الوزير أن المراكز الجديدة للشرطة ستساهم في حفظ الأمن وتعزيز الاستقرار في المنطقة الآمنة شرق الفرات.

ونوه إلى أن المراكز ستعمل على حماية المدنيين وممتلكاتهم، وحماية المنشآت العامة والبنية التحتية، ومكافحة الجريمة، إضافة إلى “إشاعة الشعور بالأمن والاطمئنان”، والقيام بجميع الأعمال التي تقع على عاتق الشرطة وفق الأصول والقانون.

جدير بالذكر، أن الجيشين التركي والوطني السوري، تمكنا من السيطرة على مدينتي تل أبيض ورأس العين عقب إطلاق عملية “نبع السلام” ضد وحدات حماية الشعب YPG التابعة لقسد.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً