بوتين يلتقي ميركل في سوتشي والملف السوري أحد نقاط المباحثات

في الوقت الذي يسعى فيه الأوروبيون وروسيا الى انقاذ الاتفاق النووي الإيراني، يستقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في منتجع سوتشي في اللقاء الأول بينهما على انفراد منذ عام.

ومن المفترض ان يتيح اللقاء لبوتين الذي فرض نفسه في السنوات الأخيرة طرفا رئيسيا فاعلا في الشرق الأوسط الضغط من أجل استئناف العملية السياسية في سوريا.

وقبل قدوم ميركل ثم الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الأسبوع المقبل، استقبل بوتين الخميس بشار الأسد وتباحثا في مرحلة ما بعد النزاع في سوريا خصوصا الدعم العسكري الروسي وما حقق للأسد من تقدم، ايضا في التسوية السياسية وإعادة الاعمار وعودة اللاجئين.

على صعيد الملف الإيراني، وبعد قمة صوفيا التي أبدى فيها الأوروبيون جبهة موحدة، يطغى على اللقاء بين ميركل وبوتين على ضفاف البحر الأسود قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع طهران في 2015.

ويشكل هذا الملف أحد مواضيع التقارب النادرة بين الأوروبيين وموسكو بعد العلاقات المتوترة الناجمة عن سنوات من الخلافات حول النزاع السوري وضم شبه جزيرة القرم والحرب في شرق أوكرانيا.

 

شبكة شام

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً