الرئيس أردوغان ونظيره الروسي يبحثان هاتفياً الملف السوري

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، في اتصال هاتفي، الملف السوري، والعلاقات الثنائية والاقتصادية بين البلدين وخاصةً مجالات الطاقة.

وذكرت مصادر في الرئاسة التركية، أن أردوغان وبوتين شدداً خلال الاتصال الذي جرى الثلاثاء، على أهمية الانجازات المنبثقة عن محادثات أستانة الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

وأضافت أن الزعيمان أكدا على ضرورة أن يبدي النظام السوري، والمعارضة اهتماماً للتصرف بطريقة بناءة من أجل تحقيق تقدم سليم لمرحلة الحل السياسي في إطار الأمم المتحدة.

فيما أكد الزعيمان على أهمية وحدة الأراضي السورية، بحسب المصادر ذاتها.

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن العملية السياسية المتعلقة بسوريا يجب ألا تشمل المجموعات الخاضعة لسيطرة تنظيم “ب ي د/ ي ب ك” الإرهابي، وأن لا تتحول سوريا إلى ساحة صراع بين إيران وإسرائيل.

ورحّب الزعيمان بالتقدم الذي تم إحرازه في مشروع محطة “أق قويو” للطاقة النووية في تركيا، وكذلك مشروع خط أنابيب السيل التركي للغاز الطبيعي.

وأشار أردوغان وبوتين إلى أهمية استخدام العملة المحلية في العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين التي تشهد تطوراً متزايداً.

TRT العربية
شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً