هذه هي الاتفاقية التي توصل إلها كلا من الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا

 

 

وفقا لمذكرة المطابقة  التي حصل بين كلا من تركيا والولايات المتحدة الأمريكية من المتوقع خلال شهر ستزال الأوكار الإرهابية من ضفاف الجهة الغربية لنهر الفرات وقد توصل الطرفان التركي والأمريكي إلى مطابقة في الأفكار حول انسحاب التنظيمات الإرهابية كلا من PKK/YPG  من غرب نهر الفرات وهذا المطابقة  سيتم الإعلان عن المذكرة خلال المحادثات النهائية التي سيجريه كلا من وزير الخارجية التركي مولود جاويش إوغلو والأمريكي مايك بومبيو في 4 حزيران في واشنطن .

أضاف المصدر يمكن أن يكون هناك بعض التعديلات خلال اللقاء التي ستحصل في واشنطن ولأكن لن يكون هناك تغيرات جذرية في الخطوط العريضة من الاتفاق وحسب هذا ستتم بتاريخ 4 حزيران التوقيع على البنود التي تم التوافق عليها من قبل الوزيرين التركي والأمريكي وبهذا سيتوجب على التنظيمات الإرهابية من PKK/YPG  الانسحاب من مدينة منبج خلال 30 يوم بعد توقيع الاتفاق .

 

المرحلة الثانية والثالثة

 

 

بعد مرور 45 يوم من توقيع الاتفاق ستقوم قوات أمريكية وتركية وعناصر إستخبارتيه من الطرفين بتسيير دوريات في المدينة .

سيتم إعادة صياغة تفاصيل آلية التحكم وفقا لاحتياجات المواقف على الأرض

 

المرحلة الثالثة سيتم إنشاء مجلس محلي بغضون 60 يوم بعد 4 حزيران وسيتم إنشاء المجلس المحلي الذي سيوفر الخدمات العسكرية والمدنية لضمان سلامة المنطقة وسيتم تشكيل المجلس وفقا للتوزيع العرقي للسكان المنطقة .

 

وسوف يأخذ نص المطابقة شكلها النهائي خلال الأسبوع القادم على مستوى الوزاري في العاصمة الأمريكية واشنطن

 

علما أن مدينة منبج تم السيطرة عليها من قبل التنظيمات الإرهابية PKK/YPG  بعد المساعدات الأمريكية من يد تنظيم داعش خلال عام 2016 .

 

وقد قامت التنظيمات الإرهابية PKK/YPG  بطرد تنظيم داعش من من مركز مدينة منبج وبهذا بقي المدينة تحت سيطرتهم وقد وعدت الولايات المتحدة الأمريكية تركيا بأنها ستقوم بإخراج هذه التنظيمات الإرهابية من مدينة منبج وبهذا يكون أمريكا بإيفاء بوعودها .

 

وتشكل غالبية مدينة منبج من العرب وتقدر نسبتهم أكثر من  90% .

 

المصدر : MEGA TV

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً