“ميشيل عون” يطالب واشنطن بتأمين عودة اللاجئين السوريين لبلادهم

دعا الرئيس اللبناني ميشيل عون الولايات المتحدة الأميركية إلى تقديم المساعدة اللازمة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وخلال استقباله وفد من النواب الأميركيين بحضور السفيرة الأميركية “إليزابيت ريتشارد ” أمس الأربعاء دعا عون الولايات المتحدة للعب دور في مسألة عودة اللاجئين السوريين إلى مناطق آمنة في سورية بعد تعذر تحقيق أي تقدم في هذا الملف على أهميته وعدم ربط عودتهم بتحقيق تقدم على مستوى الحل السياسي هناك.

دعوات عون للأطراف الفاعلة في الأزمة السورية لم تنقطع لدعم قرار لبنان الشعبي والرسمي بتسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى مناطقهم وفي مطلع أيار دعا كلا من السعودية والإمارات ومصر للتدخل من أجل عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم معتبراً أن هذا الوجود يترتب عليه تداعيات أمنية واجتماعية واقتصادية وتربوية على حد قوله.

وحسب معطيات رسمية صادرة عن منظمات أممية أن عدد اللاجئين السوريين في لبنان في هذه الأيام يبلغ نحو 980 ألف لاجئ مسجلين بشكل رسمي لدى مكتب شؤون النازحين في الأمم المتحدة وهو قليل مقارنة مع أعدادهم قبل نحو عامين والذي بلغ لحد مليون ونصف لاجئ سوري.

وقد أثار قانون رقم 10 الذي أعلن عنه النظام مؤخراً مخاوف الحكومة اللبنانية التي سارعت عبر وزير خارجيتها للاستيضاح من مسؤولي النظام عن جدوى القانون الذي يهدف في المحصلة إلى توطينهم في بلاد اللجوء.

المركز الصحفي السوري

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً