المؤتمر الصحفي لوزير الخارجية التركي السيد مولود جاويش إوغلو

 

جاويش إوغلو : خارطة الطريق المبدئي ستنطلق في أقل من 10 أيام وتطبيق خارطة الطريق ستتم في أقل من 6 أشهر .

–  في وقت انسحاب تنظيم YPG  سيتم سحب سلاحها .

– بعد نجاح خارطة الطريق في مدينة منبج سيتم تطبيقها في باقي المدن التي تسيطر عليها تنظيم YPG .

 

–  تسليم منطقة منبج للمواطنين المحليين وهذا لا يعني بعد سيطرة  تنظيم YPG  لمنطقة منبج بل قبل سيطرتها على المدينة لان التنظيم قام بتغيير البنية الاجتماعية في المنطقة .

 

– خارطة الطريق ستبين آلية الانسحاب ولكي لا يكون هناك أي مشاكل على الأرض .

 

 

– توصلنا مع الطرف الأمريكي على خارطة طريق واضح ولا يوجد فيها أي شائبة

 

 

في منطقة عين العرب في حال تطبيق خارطة الطريق فيها سيتم أيضا تسليم الحكم على أبناء المنطقة مثلها مثل باقي المدن التي سيتم تطبيق  خارطة الطريق فيها .

 

– في المناطق التي تكون فيها المكون العرب فيها الأكثرية ستكون الحكم للجانب العربي وفي المناطق التي تكون فيها نسبة أكراد يكون فيها كثير ستكون فيها الحكم للأكراد بشرط ألا يكونوا منتسبين للمجموعات التي نعتبرها منظمات إرهابية .

 

– في المناطق التي نتفاوض فيها لا يوجد فيها الروس ولا إيرانيين وهي منبج والرقة ومناطق شرق الفرات .

 

– الخطوات التي سنقوم بها لا يجب أن تزعزع وحدة التراب السوري  والطرف الروسي يعلم ما نقوم بها نحن هنا في أمريكا .

 

  • ذهاب تنظيم YPG إلى شرق الفرات يعتبر تهديدا لنا أيضا ولهذا خارطة الطريق سيتم تطبيقه في كل مناطق تنظيم YPG .
  • لن يكون هناك دولة ضامنة 3 في خارطة الطريق
شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً