ترامب يستخدم آخر أوراقه.. لقاح فيروس كورونا

ركز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في خطابه مساء أمس الجمعة، للحديث عن لقاح فيروس كورونا، مؤكدا على أن الفضل يرجع لإدارته التي واجهت بحكمة تفشي الفيروس.

جاء ذلك خلال كلمته في أول مؤتمر صحفي له بعد الانتخابات الرئاسية، في البيت الأبيض.11111

وأشار ترامب إلى أن ما أعلنته شركة فايزر بشأن لقاح كورونا فاق كل التوقعات، مضيفا بأنه تلقى تهاني كثيرة من قادة العالم على هذا الاختراق العلمي.

وأعلن عن انتاج ملايين الجرعات من اللقاح في كلّ الأماكن ما عدا ولاية نيويورك “التي رفض حاكمها إذا لا ثقة له في اللقاح”.

ورفض أي قرار يقضي بالإغلاق، معزيا تراجع أداء الاقتصاد الأميركي للإغلاق الحكومي، وقال: “إن الاقتصاد عاد وشهد انتعاشا، وإن الإدارة الحالية لن تسمح بالإغلاق مرة أخرى”.

وأثنى عن أداء إدارته في مواجهة تفشي الفيروس، والمساهمة في تقليص عدد الوفيات.

وأضاف أنه تم توفير 20 ألف سرير لرعاية الماصبين بكورونا، ولكن أعداد الإصابات ستنخفض بشكل كبير مع توفر اللقاحات.

وفي سياق متصل، صرح مسؤول تطوير القاح في غدارة ترامب، بأنه إذا تمت الموافقة على آخر مراحل لقاح فايزر فسيبدأ التطعيم في شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وأضاف أنه بالإضافة إلى اللقاحات نعمل على تطوير علاجات مع مؤسسات متخصصة.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً