انفجار مفخخة في مدينة الباب يوقع عشرات الضحايا

افاد مصادر اعلامية في مدينة الباب شرقي حلب، بمقتل خمسة أشخاص على الأقل ووقوع أكثر من 20 جريحاً في صفوف المدنيين، جراء انفجار سيارة مفخخة، عند مفرق قباسين شمال المدينة.

من بين القتلى النقيب “فراس شمس الدين” رئيس مخفر الشرطة المدنية في “بزاعة” مع سائقه ومرافقه، وهو مهجّر من “القصير” في ريف حمص إلى الشمال السوري.

القتلى جراء التفجير هم: (فراس شمس الدين – مصعب العثمان – نزار شبير – حميد عليوي – مصطفى علي الفاقي)، وأوضح أن حالة العديد من المصابين خطرة، وتم إسعافهم إلى مستشفيات المدينة.

يشار إلى أن حوادث تفجير السيارات والآليات المفخخة بمناطق المدنيين تكررت مؤخراً في مناطق سيطرة “الجيش الوطني السوري”، فيما تُتّهم بتنفيذها خلايا تتبع لقوات النظام أو قوات سوريا الديمقراطية أو تنظيم الدولة.

شارك الى منصات التواصل لديك:
بشرى سارة ل
بعد جدل كبي
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً