العثور على جثة لاجئة سورية قتلت طعنًا في ولاية بورصة التركية

عثرت السلطات التركية على جثة اللاجئة السورية (د. س) التي قتلت طعنًا بالسكين في ولاية بورصة التركية، ورضيعها بين يديها.

ووفق ما ذكرت صحيفة “حرييت” التركية فإن شقيق الضحية عثر عليها مذبوحة داخل شقتها في مدينة سكاريا، الثلاثاء 19 من حزيران، وذلك بعد أن طرق الباب عليها مرارًا دون رد.

ووجدت السلطات أثر أربع طعنات بالسكين في جسد الضحية (18 عامًا)، ولم يُعرف حتى الآن مرتكب الجريمة، إلا أن السلطات بدأت بالتحقيقات اللازمة، وفق الصحيفة.

وبحسب ما تدولتة  تقارير إعلامية تركية فإن زوج الضحية (28 عامًا) يعمل نادلًا في أحد مطاعم المدينة، وكان قد غادر المنزل في الساعة 11:30 ظهرًا يوم وقوع الجريمة، تاركًا زوجته وابنه ذا الأشهر السبعة في المنزل.

واعتقلت السلطات التركية زوج الضحية (م. ق) وأخاها على ذمة التحقيق، فيما سُلّم الطفل الرضيع إلى أقارب العائلة.

وتكررت جرائم قتل السوريين في تركيا مؤخرًا، إذ سبق وعثرت السلطات التركية على جثة لاجئة سورية حامل في الشهر التاسع، قُتلت وطفلها وجنينها بعد اغتصابها في مدينة سكاريا، الحادثة التي هزت الرأي العام التركي حينها.

 

 

وأصدرت المحكمة الجزائية الأولى في سكاريا، في كانون الثاني الماضي، حكمًا بالسجن المؤبد على قتلة اللاجئة السورية الحامل وطفلها، وهما مواطنان تركيان.

 

وكان القاتلان اختطفا اللاجئة من منزلها، مع طفلها ذي العشرة أشهر، واغتصباها في غابة قريبة من منطقة “كاينارجا”، ثم قتلاها مع ابنها وجنينها، في تموز 2017.

 

 

 

عنب بلدي

شارك الى منصات التواصل لديك:
تركيا: هدفن
أهالي تل رف
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً