“الحكومة المؤقتة” تؤكد الاعتراف الدولي بشهادتي الثانوية والتعليم الأساسي

قال مدير الامتحانات في وزارة التربية والتعليم في الحكومة المؤقتة (محمد صالح أحمدو) إنه من المقرر أن تصدر نتائج الامتحانات لشهادتي الثانوية والتعليم الأساسي قبل 1 آب من العام الجاري.

 

وفي حوار مع برنامج (سنترال) على راديو أورينت (الأربعاء)، أوضح أحمدو أن المراكز الامتحانية للثانوية العامة توزعت في إدلب على 55 مركزًا، وفي حلب 18 مركزًا، وفي حماة ودرعا والقنيطرة 4 مراكز لكل محافظة ومركز في اللاذقية، إضافة إلى ثلاثة مراكز في لبنان وواحد في الأردن.

 

وأضاف أحمدو أن عدد المتقدمين بلغ 9809 طالب في المرحلة الثانوية، أما التعليم الأساسي فبلغ 19 ألف و357 طالبًا، ليكون مجموع المتقدمين الكلي 29 ألفا و184 طالبًا.

 

وحول مسألة الاعتراف بالشهادة، بيّن مدير الامتحانات أن شهادات الحكومة المؤقتة سيكون عليها ختم وزارة التعليم الوطني التركي، للاعتراف بها دوليًا، وأوضح أن بعض الجامعات الأوربية لا تقبل بالشهادة الصادرة من الحكومة المؤقتة نظرًا لمعايير وضعتها الجامعة ذاتها، وليس بسبب مصدر الشهادة، فهي كأي شهادة من أي دولة من الممكن أن ترفض لدى بعض الجامعات.

 

وفي السياق، لفت أحمد إلى طريقة أخرى للاعتراف بالشهادة دوليًا، وهي ترجمتها من “النوتر” أي كاتب العدل في تركيا، لاعتمادها في الدول الأوروبية.

 

من جهته، قال مدير التربية والتعليم في حماة الحرة (أحمد هكوش) لراديو أورينت، إن المراكز في حماة توزعت على منطقة قلعة المضيق وريف حماة الغربي، بنسبة 400 طالب في المرحلة الثانوية وأكثر من 400 طالب للتعليم الأساسي.

 

إلى ذلك قال (أحمد عزيزي) أحد طلاب التاسع، إن “الأجواء كانت منضبطة في قاعات الإمتحان، إلا أن الفترة ما بين المادة والأخرى قصيرة، ولا يسعنا دراستها والتحضير لها جيدًا”، فيما أوضح مدير الامتحانات أن سبب قصر المدة الامتحانية هو بسبب الوضع الأمني، على حد قوله.
إورينت
شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً