أول لاجئة سورية تحصل على رخصة قيادة طائرة.. ما قصتها؟

باتت مايا غزال، اللاجئة السورية الحاصلة على الجنسية البريطانية، أول طيارة بين اللاجئات السوريات حول العالم، حسب مجلة فوغ في نسختها البريطانية، التي أجرت معها حواراً بهذه المناسبة.

وقالت غزال التي تبلغ من العمر 22 عاماً، إنها تحلم بأن تتمكن من قيادة الطائرات التجارية وأن تهبط بطائرتها يوماً ما في سوريا.

واختارت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، غزال سفيرةَ للنوايا الحسنة، وحصلت على قبول في جامعة برونيل لدراسة هندسة الطيران.

تنشط غزال في الدفاع عن حقوق اللاجئين وتشارك في عدد من الأنشطة بهذا الخصوص (UNHCR/LANA CORRINE)

وتنشط غزال في الدفاع عن حقوق اللاجئين، وتشارك في عدد من الأنشطة بهذا الخصوص، وتُلقي خطابات للتعريف بقضايا المهاجرين ومعاناتهم، كما حصل في كلمتها الشهيرة في TEDx عام 2018.

وقالت اللاجئة السورية إنها أعطت تعليمها أولوية كبيرة، مشيرةً في الوقت نفسه إلى أن نسبة لا تتخطى 77% منهم فقط ممن هم في سنّ المدرسة الابتدائية يتمكنون من الحصول على التعليم.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً