انتقد السماح لهم بزيارة عائلاتهم بسوريا..

صحافي تركي يطالب بإجراء اختبار (PCR) للسوريين قبل عودتهم إلى تركيا
انتقد الصحافي التركي فاتح ألطيللي، سياسة بلاده المنفتحة في السماح لعشرات الآلاف من اللاجئين السوريين العبور بسلاسة من تركيا وصولاً إلى أهاليهم في الشمال السوري لقضاء عطلة عيد الأضحى.
ورأى الصحافي في مقال نشره موقع “خبر ترك”، أن ذلك يشكل ثغرة أمنية لبلاده في إجراءات السلامة الصحية للوافدين، معتبراً أن كلاً من الطرفين التركي والسوري تغاضيا بشكل مباشر عن تنظيم عبور السوريين بين البلدين.
وطالب حكومة بلاده بإجبار اللاجئين السوريين الراغبين بالعودة إلى تركيا بعد انقضاء إجازة العيد على إجراء اختبار كورونا (PCR) قبل دخولهم الأراضي التركية، تجنباً من تفشٍ محتمل للوباء في البلاد.
وأضاف: “يمكننا فعل هذا، أليس كذلك، لن يُسمّى ما ندعو إليه بأنه عنصرية ضد اللاجئين السوريين”.
وأشار الصحافي التركي إلى أن الشمال السوري بات بؤرة لتفشي الوباء وسط نقص المعدات الطبية والبنية التحتية اللازمة لعلاج المصابين بالفيروس، وفق منظمة الصحة العالمية، معتبراً أن الأمر يتطلب التعاطي معه بمزيد من الحذر.
وفي وقت سابق، طالب ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا، بعدم السماح للسوريين بالعودة إلى تركيا عقب انتهاء إجازة عيد الأضحى، كما أطلقوا وسم “سوريا وطن السوريين” للمطالبة بضرورة إعادة اللاجئين إلى بلادهم، بالتزامن مع إعلان فتح المعابر الحدودية أمام الراغبين بقضاء إجازة العيد داخل مدنهم وقراهم في الشمال السوري.
شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً