النظام يطرد وفد سوريا الديمقراطية وروسيا تعيدهم بطائرة شحن إلى القامشلي

كشف مصدر مقرب من قوات سوريا الديمقراطية أن النظام في دمشق قام بطرد الوفد المشكل الذي ذهب مؤخراً للتفاوض في دمشق وهدد باعتقال أعضائها.

ونقل موقع باسنيوز عن المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أن وفد PYD الذي زار دمشق مؤخراً تم طرده من قبل النظام عقب فشل المفاوضات بين الجانبين وذلك عبر إصرار دمشق على فرض شروطها على وفد PYD المتعلقة بإدماج الإدارة الذاتية ضمن مؤسسات النظام في مناطق سيطرته في شمال شرق سورية وهو ما رفضه PYD مشدداً على وجوب تقاسم السلطات بشكل عادل بين الطرفين.

الأمر الذي أثار غضب النظام وأصدر مذكرة اعتقال بحق جميع المشاركين من الوفد قبل أن تتدخل روسيا لمنع اعتقالهم ونقلهم على متن طائرة شحن يوشن إلى مدينة القامشلي.

وكان مسؤول في وحدات حماية الشعب الكردية قال في وقت سابق أن وفد PYD الذي ذهب للقاء مسؤولين من النظام في دمشق برئاسة سيهانوك ديبو أنه قد جرى ترتيب الزيارة بوساطة إيرانية وحث الإدارة الذاتية على عقد جولة مفاوضات جديدة مع النظام وفند المصدر مايشاع عن وجود تنسيق مع النظام بشأن مشاركة مقاتلي سورية الديمقراطية في معركة ضد الثوار في الشمال السوري .

وفي أعقاب الزيارة الأولى التي قام بها مجلس سورية الديمقراطية في السابع والعشرين من تموز الماضي إلى دمشق نفت رئيسة الوفد إلهام أحمد ماأشيع عن مفاوضات مع النظام لتسليم مناطق سيطرتها إلى النظام مشددة أن اللقاء تمحور حول القضايا الخدمية والإدارة المحلية.

المركز الصحفي السوري

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً