تركيا تعزز وجودها العسكري قرب الحدود السورية بآليات ومدرعات جديدة

 

عززت القوات التركية وجودها قرب الحدود مع سوريا، بإرسال دفعة جديدة من الأليات والمدرعات إلى ولاية كليس المتاخمة للأراضي السورية.

وبحسب مصادر أمنية تركية، فإن التعزيزات الجديدة ستنضم إلى الوحدات العسكرية التركية العاملة قرب المناطق الحدودية وفي المناطق السورية التي تحررت من التنظيمات الإرهابية بفضل عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون.

وأوضحت المصادر الأمنية أن رتلا مؤلفا من 8 شاحنات تحمل دبابات وحافلات، وصل كليس، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأضافت المصادر أن الرتل سيواصل سيره إلى  البوابة الحدودية الواقعة في بلدة “إلبيلي” بكليس، للعبور إلى داخل الأراضي السورية.

والإثنين الماضي، كان الجيش التركي قد دفع، بتعزيزات عسكرية لولايتي كليس، وهطاي(جنوب)، لإرسالها لوحداته داخل سوريا.

وكانت هذه التعزيزات عبارة عن رتل مؤلف من 15 شاحنة تحمل عربات نقل جنود مصفحة، وتوجه لمعبر “أونجو بنار” التركي المقابل لنظيره “باب السلامة” بسوريا، ومنها للوحدات التركية.

كما أرسل الجيش، الإثنين أيضًا، رتلا مؤلفا من 10 شاحنات تحمل عربات نقل جنود مصفحة ووسائط دعم لوجستي لهطاي، تمهيدا لانتقاله لكليس ومنها لسوريا.

 

ترك برس

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً