أطباء أتراك يتطوعون لعلاج النازحين السوريين

نظمت جمعية “خيرات” التركية للإغاثة الإنسانية، حملة لتقديم الرعاية الصحية لسكان مخيم “المقاومة” بأعزاز شمالي سوريا، شارك بها أطباء أتراك متطوعون.

ووفقا لمراسل الأناضول في المنطقة، قام الفريق الطبي المكون من 67 طبيباً وعاملاً في الرعاية الصحية، بفحص المرضى في المخيم في تخصصات الداخلية، وطب الأطفال، والجلدية، والنساء والولادة، والصحة العامة، والطوارئ، والأسنان. وصرفت الحملة للمرضى الأدوية التي كتبها لهم الأطباء، كما وزعت الملابس والأحذية والكتب والبالونات والحلوى على الأطفال.

وقال المدير العام لجمعية خيرات، حمزة طوغباي أطمان، للأناضول، إن الحملة قامت يومي 7 و8 إبريل/ نيسان الجاري بتقديم الخدمات الطبية للمخيم الذي يقطنه حوالي 7 آلاف شخص، وأجرت عددا من العمليات الجراحية البسيطة، كما عالجت أسنان 173 شخصا، وختنت 40 طفلا.

 

الاناضول

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً