وزير الدفاع التركي يعلن بدء التدريبات المشتركة مع أمريكا المتعلقة بدوريات منبج

 

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الثلاثاء، إنه انطلقت اليوم التدريبات المشتركة بين قوات بلاده والقوات الأمريكية، حول تسيير الدوريات المشتركة في منبج السورية.

وأوضح أكار، في تصريحات صحفية، أن خارطة الطريق الموقعة مع الولايات المتحدة الأمريكية حول منبج، تهدف إلى إنهاء تواجد الذراع السوري لحزب العمال الكردستاني “بي كي كي” في سوريا.

وأضاف الوزير التركي، أنه بلاده تهدف إلى جمع السلاح الثقيل من عناصر وحدات حماية الشعب، وإخراجهم من منبج، ونقل كافة الصلاحيات للمجالس المحلية.

ولفت إلى أن بلاده اتخذت تدابير، ووجهت تحذيرات إلى السلطات الأمريكية، حول تواجد وحدات حماية الشعب في منبج.

كانت أنقرة وواشنطن توصلتا إلى “خارطة طريق” في المدينة، مطلع حزيران الماضي، تشمل إرساء الأمن والاستقرار في منبج، بحسب ما صرح وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو.

وستطبق خطة العمل الأمريكية- التركية في المدينة، وهي على مراحل محددة، تبدأ بانسحاب قادة “الوحدات”، ويليها تولي عناصر من الجيش والاستخبارات التركية والأمريكية مهمة مراقبة المدينة.

وفي 6 من تشرين الأول الحالي، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن “الوحدات” تطوق مدينة منبج بريف حلب بالخنادق.

وأشار إلى أنه سيتم دفن عناصر التنظيم الإرهابي في الحفر التي حفروها حول مدينة منبج السورية.

 

ترك برس

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً