دراسة صحية: التوتر في الأربعين “يصغر” المخ

كشف فريق علماء من جامعة هارفارد أن حالات التوتر والقلق، التي تصيب الأشخاص في منتصف العمر، يمكن أن تؤدي إلى اضمحلال الدماغ وتقلص المخ، فضلاً عن تسببها في ضعف الذاكرة.

وتوصلت تلك الدراسة العلمية بأن أسباب تراجع قوة الذاكرة وتقلص المخ لدى الأشخاص في مرحلة الأربعينات، يرجع إلى هرمون الكورتيزول، وهو المسؤول عن تلك التداعيات.

كما أشارت نتائج الدراسة إلى أن ارتفاع مستويات هرمون التوتر ربما يكون علامة تحذير مبكر، بأن الشخص سينتهي به الأمر مصابا بالخرف.

إلى ذلك، كشفت الدراسة التي أجريت في كلية الطب في جامعة هارفارد ونُشرت نتائجها في دورية Neurology، أن التوتر يؤدي إلى تأثير سلبي سيئ على مهارات التفكير.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً