ارتقاء طالبة جامعية سورية طعناً بالسكاكين في غازي عينتاب

ارتقت الطالبة السورية “غنى أبو صالح” مساء البارحة الخميس، بعد عدة طعنات بالسكين في مدينة غازي عينتاب التركية على يد شباب أتراك.
أقدم شباب أتراك على طعن الطالبة السورية غنى عدة طعنات في السكين، نتيجة رفض الطالبة إعطاء هاتفها للشباب الأتراك، ما دفعهم لطعنها لتفارق الحياة على الفور.
وأثناء الحادثة حضر شاب سوري وحاول انقاذ الفتاة إلى أنه هو الآخر تلقى عدة طعنات في السكين من قبل الشباب الأتراك.
يذكر أن الطالبة غنى تدرس في كلية الهندسة في جامعة غازي عينتاب التركية، وتنحدر من مدينة حلب.
والجدير ذكره، أن تركيا تحوي ملايين السوريين اللاجئين إليها منذ بداية الحرب في سوريا، ومنهم طلاب جامعات دخلوا الجامعات التركية ويدرسون فيها.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً