أحدث الاكتشافات عن ” فيتامين د “

لا شك أن فيتامين “د” يعد من أهم الفيتامينات الضرورية لجسم الإنسان ، حيث يساعد على امتصاص الكالسيوم وتنظيم الجهاز المناعي ودعم انقباض الخلايا ، كما يمكننا القول أنه لا وجود لشيء يمكن أن يعرقل هذا الڤيتامين عن تأدية دور فيه

كما يُعرف ڤيتامين “د” أنه ذائب في الدهون فيتواجد بشكل طبيعي في عدد قليل من الأطعمة ، إلا أنه – بعكس الڤيتامينات الأخرى التي لا يمكن الحصول عليها إلا من خلال الغذاء- فإن ڤيتامين د يمكن الحصول عليه أيضا عندما يتعرض جلد الإنسان للشمس ، ولهذا السبب يعتبر ڤيتامين د هرمونًا .

حيث كشفت دراسات حديثة النقاب عن أحدث الاكتشافات حول ” فيتامين د “

إذ يزيل  فيتامين د أعراض الاكتئاب على الرغم من أن الدور الدقيق الذي يؤديه الڤيتامين في تطور الاكتئاب ليس مفهومًا بالكامل بعد

ووفقًا لذلك فهناك دراسة حديثة تشير إلى أن انخفاض مستويات ڤيتامين د قد يزيد من احتمالية الإصابة بالاكتئاب ، إلا أن البحوث لم توفر دليلًا واضحًا حتى الآن حيال فاعلية مكملات ڤيتامين د في معالجة أو منع الاكتئاب .

كما أظهرت الدراسات الحديثة وجود صلة بين ڤيتامين د ونمو وقوة العضلات في البالغين وكبار السن

ويؤكد الباحثون أنه يساعد في العلاج والوقاية من مرض التصلب المتعدد والذي يعتبر مرضا مناعيا ذاتيا يصيب المخ والنخاع الشوكي والأعصاب البصرية للعين ، وتشير بعض الدراسات أن وجود مستويات كافية من ڤيتامين د في الدم قد تساعد في تقليل خطر الإصابة بمرض التصلب المتعدد بنسبة تصل إلى ٦٢% .

و خلال العقد المنصرم أصبح ڤيتامين د موضوعًا شائعًا بشكل خاص في البحوث العلمية.

شارك الى منصات التواصل لديك:
لمرضى ضغط ا
لون الرقبة
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً