دي ميستورا يطلع مجلس الأمن على التطورات السياسية بسوريا

يعقد مجلس الأمن الدولي، الاثنين، جلسة خاصة حول سوريا يلقي فيها المبعوث الخاص ستيفان دي ميستورا بياناً حول تطورات العملية السياسية وموقف الأمم المتحدة من تشكيل اللجنة الدستورية.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس قال إنه في حال عدم السماح لدي ميستورا بتشكيل اللجنة الدستورية، وحل عقدة المجموعة المستقلة الثالثة مع الحكومة السورية، وفقًا لاتفاق سوتشي بحلول شهر ديسمبر، فإن الأمم المتحدة ستنهي دورها في الإشراف على العملية السياسية السورية وستترك الملف برمته لروسيا.

وكان من المفروض أن يذهب دي مستورا إلى نيويورك لتقديم هذه الإحاطة الأخيرة، ولكن بعد أن تم تمديد تفويضه إلى نهاية ديسمبر، بدلاً من نهاية نوفمبر، فستكون إحاطته الأخيرة في شهر ديسمبر القادم، لا اليوم.

وقالت مصادر دبلوماسية رفيعة لـ”العربية” إن دي مستورا سيحضر قمة للدول الضامنة لسوتشي في تركيا خلال شهر ديسمبر القادم، ويصحبه غير بيدرسن، الدبلوماسي النرويجي المخضرم والمبعوث الخاص الجديد الذي سيحل محل دي مستورا في يناير القادم.

 

العربية

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً