استشهاد اعلاميّين في ريف إدلب على يد مجهولين

استشهد إعلاميان اليوم الجمعة، بإطلاق نار من قبل مجهولين في مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي.

أفاد موقع كفرنبل نيوز بقيام مجهولون يستقلون سيارة نوع فان بإطلاق النار على الإعلاميين “رائد محمود الفارس وحمود علي الجنيد” داخل مدينة كفرنبل.

حيث تم نقلهم إلى مشافي كفرنبل لكن دون جدوى ففارقو الحياة قبل وصولهم المشفى في حين لاذ المجهولين بالفرار دون معرفة تفاصيل عنهم.
والشهيدين ناشطين في المجال الإعلامي والإغاثي منذ بداية الثورة السورية.
ويذكر أنه اغتيل منذ عدة أشهر المرصد محمود الحسني في مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي أثناء مشاجرة بين عائلتين.

 

المركز الصحفي السوري

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً