ولاية تركية تطلق عدة مشاريع موجهة للنساء السوريات مع راتب يومي

أطلقت بلدية ولاية أضنه الكبرى جنوب تركيا، بتمويل من الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، سبعة مشاريع موجهة للنساء السوريات في الولاية بمجالات مختلفة كتعليم اللغة التركية والتدريب المهني إضافة إلى المساعدات القانونية والدعم النفسي.

صحيفة حريبت التركية، قد تم افتتاح مراكز المشاريع في مقاطعتي سيهان ويورغير، بناءاً على تعليمات مباشرة من حسين سوزلو رئيس بلدية ولاية أضنه الكبرى، خيث سيتم عقد دورات لتعليم اللغة التركية للنساء السوريات، وتعليم المهارات الأساسية والمهنية، كما ستقدم المراكز خدمات أخرى متعلقة بالاستشارات النفسية والاجتماعية، والمساعدات القانونية.

وأشار فاتح كاراياندي، رئيس دائرة الخدمات الصحية والاجتماعية في الولاية إلى أن المشاريع ستستمر لمدة عامين، وستحصل كل متدربة سورية على مبلغ 15-25 ليرة تركية يومياً، كما سيتم الاعتناء بأطفالهن في الحضانة، وبعد أن ينتهي درس اللغة التركية ستلتحقن الطالبات بالتدريب المهني في المطبخ لطهي الطعام لغائلاتهن، مؤكداً على أن نفقات المشروع سيتم تغطيتها من قبل الصندوق الدولي دون المساس بالأموال المخصصة لبلدية الولاية.

كما أضاف كاراياندي أن بلدية ولاية أضنه تعتزم توظيف 150 مهاجرة سورية في إطار برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وستتكفل الأمم المتحدة بتغطية نفقاتهن وأجورهن بشكل كامل.

هذا وأكد كاراياندي أن المشاريع ستعود بالنفع أيضاً على اقتصاد الولاية، إذ من المتوقع أن تبلغ ميزانية المشاريع الموجهة للاجئين السوريين في الولاية 300 مليون يورو من أصل 3 مليارات كان قد قدمها الاتحاد الأوروبي لدعم اللاجئين في تركيا.

 

تركيا بالعربي

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً