علاج جيني ينهي السمنة دون الحرمان من الطعام

أجرى علماء من جامعة فليندرز الأسترالية تجربة ناجحة على الفئران أثناء البحث عن طريقة ناجحة لمنع زيادة الوزن.

وتقوم هذه الطريقة الطبية على إزالة جين مسؤول عن زيادة الوزن يعرف بـ” RCAN1″، وبعد إجراء هذا التدخل يصبح الجسم في رشاقة دائمة.

وتعد السمنة أحد الأسباب الرئيسية لاضطرابات صحية خطيرة مثل داء السكري وارتفاع ضغط الدم والسرطان.

وشملت التجربة فئران يقدم لها غذاء مشبع بالدهون، وأظهرت النتائج أن هذه الحيوانات ظلت رشيقة بعدما أزيل منها الجين المذكور.

فضلا عن ذلك، أصبحت الفئران قادرة على حرق الطاقة في الجسم بصورة أكبر بعد إزالة الجين، ويأمل العلماء أن تنطبق هذه النتائج المشجعة على جسم الإنسان.

ويلجأ الراغبون في خسارة الوزن، خلال الوقت الحالي، إلى حمية قاسية إلى جانب التمارين الرياضية وجراحات تصغير المعدة.

وينبه باحثون إلى أن إزالة هذا الجين لا تعني نهاية المشاكل، لأن الشخص الذي يأكل بدون ضوابط يظل معرضا للاضطرابات الصحية حتى وإن لم يصب بالسمنة.

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً