الجيش الحر يصد محاولات تقدم لقوات الحماية الكردية بريف حلب

قالت فصائل الجيش الحر، إن قوات الحماية الشعبية الكردية “العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية” شنت هجمات على نقاط الجيش الحر بريف حلب الشمالي.

وأوضحت الفصائل أن الهجمات تمركزت على النقاط المحررة على محور “كلجبرين” بريف حلب الشمالي، مؤكدة أنها نجحت في إفشال الهجوم وقتل وجرح عدد من المهاجمين.

وكان الجيش الحر تصدى أيضاً يوم أمس الأربعاء لمحاولات تسلل وتقدم أخرى من قبل القوات الكردية على محور “عبلة” بريف عفرين، وأجبرها على التراجع.

وسبق أن أكد القائد في الجيش السوري الحر، وعضو وفد المعارضة إلى مباحثات أستانة، العقيد “أحمد عثمان”، أن الجيش الحر جاهز لأي عملية محتملة شرق الفرات، شبيهة بعملية غصن الزيتون التي طهرت مدينة عفرين من عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي “بي واي دي” وحزب العمال الكردستاني “بي كي كي”.

وأشار “عثمان” في مقابلة له مع “وكالة الأناضول” التركية، إلى أن المشكلة التي تواجههم هي وجود الأمريكان، ودعمهم لـ “بي واي دي” الإرهابي، معرباً عن أمله أن تجري مباحثات بين أنقرة وواشنطن تفضي إلى انسحاب قوات الأخيرة من المنطقة.

 

حلب اليوم

شارك الى منصات التواصل لديك:
تركيا تمول
قتلى وجرحى
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً