أول رد أمريكي على العملية العسكرية التركية المرتقبة في شرق الفرات

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الأربعاء إن أي عمل عسكري من جانب واحد في شمال سوريا محل قلق بالغ و “غير مقبول” وذلك بعد أن أعلنت تركيا أنها ستبدأ عملية عسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية شرق الفرات.

وقال الكوماندر شون روبرتسون المتحدث باسم البنتاغون في بيان “القيام بعمل عسكري من جانب واحد في شمال شرق سوريا خاصة في ظل احتمال وجود أفراد من الجيش الأمريكي هناك أو في محيط المنطقة محل قلق بالغ. أي أفعال من هذا النوع غير مقبولة بالنسبة لنا”.

وأضاف روبرتسون أن “الولايات المتحدة ملتزمة بأمن تركيا الحدودي، لكن المعركة ضد تنظيم الدولة لم تنته وقوات سوريا الديمقراطية تظل “شريكا ملتزما” في التصدي للتنظيم”.

حلب اليوم 

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً