الولايات المتحدة تسلم “ب ي د” نقاط مراقبة على الحدود السورية التركية

قالت صحيفة يني شفق التركية إن الولايات المتحدة تقوم بتسليم نقاط مراقبة لها في تل أبيض بالرقة، إلى “ب ي د”.

وأضافت أنه من المتوقع أن تقوم تركيا بضرب تلك النقاط القريبة من حدودها، والتي تستخدم بهدف المراقبة، كأول خطوة من خطوات عملية شرق الفرات، التي باتت وشيكة للغاية، بحسب تعبير الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن مساحة نقاط المراقبة الأمريكية، والتي أصبحت بيد ب ك ك، وصلت إلى 2 كم، تمتد على خط قرب الحدود التركية.

وبدأت القوات الأمريكية المتمركزة في تل أبيض بتفريغ نقاط المراقبة وتسليمها لـ ب ك ك، منذ إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن أن عملية شرق الفرات ستبدأ خلال بضعة أيام.

بدورها، رصدت القوات التركية المتمركزة على الحدود التركية-السورية، عمليات مراقبة من قبل عناصر تابعة لـ “ب ي د”، عبر مناظير وأنظمة مراقبة حديثة سلّمتها الولايات المتحدة لهم بعد أن غادرت قواتها تل أبيض، إضافة لمدرعات ومركبات مصفحة بعضها تتمتع بأنظمة رادار متطورة، بجانب نقاط المراقبة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية تركية، قولها إن القوات التركية بدأت حالة تأهب قصوى على الحدود مع سوريا، فيما تعمل ليل نهار على مراقبة الوضع الأمني الحدودي، فيما أضافت تلك المصادر أن القوات تنتظر الأوامر لبدء ضرب نقاط المراقبة التي باتت بيد “ب ي د”.

يني شفق 

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً