تكذيب من ولاية غازي عنتاب للصور المستفزة

أكد ولاية غازي عنتاب بأنة تم اعتقال شخصين من أصول سوري يشتبه بتورطهم في الأحداث التي حصل في مدينة غازي عنتاب والتي اصبب فيها شخصين من أصول تركي وأكد الولاية بأنة الصور التي يتم بثه في وسائل التواصل الاجتماعي صور كاذبة وعارية عن الصحة .

بتاريخ 23 كانون الأول حصل شجار بين مجموعة من المواطنين السوريين والأتراك وفي تلك الشجار أصيب المدعو نجاتي باغجي واخوة ميرت باغجي وفي البيان المكتوب لولاية غازي عنتاب جاء فيه : حصل شجار بين جمعين  في حي غازي كنت بتاريخ 23 كانون الاول 2018 بين مواطنين من أصول تركية وسورية وفي تلك الأحداث تم توقيف 4 أشخاص وبعد التحقيق اعتقل 3 منهم وبتاريخ 27 كانون الاول أيضا تم اعتقال 2 شخص آخرين يشتبه بتورطهم في تلك الأحداث والشخصين أيضا من أصول سورية وتم سوقهم  إلى الجهات القضائية المختصة .

معالجة الأشخاص المصابين مستمر

هناك بعض الجهات الذين يحاولون استفزاز المواطنين الأتراك في هذه المدينة من خلال نشر صور التركي ” نجاتي باغجي ” الذي أصيب في تلك الأحداث وفي نفس الوقت يحاول تلك الجهات استغلال وضع عائلة المصاب ويحاول استثارة المشاكل في هذه المدينة بحسب بيان ولاية غازي عنتاب .

وبحسب بيان أيضا  تم التأكيد بأنة لا زال معالجة الشخصين الذين أصيبوا في تلك الأحداث مستمر  والإخبار المتداولة بأنة احد المصابين قد فقد الحياة خبر كاذب وعاري عن الصحة .

وهناك جهات وأشخاص يحاولون من خلال الأخبار المذكورة آنفا نشر إشاعات  كاذبة وبأنة سيكون هناك تجمعات ومظاهرات ونعلم المواطنين أنة لا يوجد أي إذن رسمي حول أي تجمع او تظاهر او اعتصام وأي شخص يحاول من خلال وسائل التواصل الاجتماعي او أي منصات أخر إلى استثار المشاكل سيتم متابعة واللقاء القبض عليهم وسوقهم الى جهات المعنية .

من اجل منع المستفزين تدعوا الولاية المواطنين إلى ضبط النفس إلى ابعد الحدود وأيضا تحذر الولاية المواطنين من الانجرار وراء الأشخاص الذين يحاولون بث الاستفزاز والاخبار الكاذبة  بين أطياف المجتمع .

المصدر : MEGA TV

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً