حقيقة انسحاب ميليشيات قسد من مدينة منبج

نفت مصادر ميدانية انسحاب ميليشيات الحماية من مدينة منبج بريف حلب الشرقي، مؤكداً أن الرتل الذي انسحب تابع لجيش الثوار أحد ميليشيات “سوريا الديمقراطية” التي تُشَكِّل وحدات الحماية عمادها.

وأفاد مراسل موقع نداء سوريا بأنَّ النظام السوري استغل خروج رتل لجيش الثوار باتجاه ريف دير الزور وادَّعى أنه انسحاب لميليشيات الحماية من مدينة منبج.

وأضاف أن جيش الثوار سينسحب من المدينة بشكلٍ كاملٍ، مشيراً إلى أن ميليشيات الحماية لا تزال في المدينة باستثناء خروج عددٍ من قادتها إلى مناطق شرق الفرات.

وادَّعت وزارة الدفاع التابعة للنظام السوري، اليوم الأربعاء، مغادرة 400 عنصر من ميليشيات الحماية مدينة منبج بريف حلب الشرقي باتجاه مناطق شرق الفرات؛ تنفيذاً لاتفاق لم تُحَدّد أطرافه.

تجدر الإشارة إلى أن النظام السوري أعلن قبل أيام دخول مدينة منبج ورفع عمله فيها بالاتفاق مع ميليشيات الحماية، ليتبين لاحقاً كَذِب تلك الأنباء ونفيها.

اخبار سورية

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً