أردوغان: سنكافح “الإرهابيين” شمالي سوريا حتى يتوقفوا عن الاستفزازات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده ستواصل مكافحة الإرهابيين شمالي سوريا إلى أن يتوقفوا عن استفزازاتهم ضدها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي، خلال مؤتمر لحزبه “العدالة والتنمية” في منطقة “أوسكُدار” بمدينة إسطنبول.

وأكّد أردوغان أنه “لا يمكن من الآن فصاعدًا اتخاذ أي خطوة في سوريا بمعزل عن تركيا”.

ولفت إلى أنه لا يمكن إيجاد حل للأزمة السورية “عبر التدابير المؤقتة”.

وأشار إلى “وجود أطراف طامعة بنفط هذا البلد، ونجاح خططها مرتبط ببقاء الإرهاب، إلا أن تركيا ستفشل تلك المؤامرات”.

وشدّد الرئيس التركي على أن بشار الأسد، “ظالمٌ” مهما قال عنه الآخرون.

وانتقد تجاهل المجتمع الدولي لمقتل مئات آلاف الأبرياء في سوريا بأسلحة تقليدية، والتركيز فقط على الأسلحة الكيميائية.

وبيّن أردوغان أن تركيا هي الدول الوحيدة، من بين الدول الموجودة في سوريا، التي تعمل من أجل ضمان مستقبل آمن للشعب السوري.

وأضاف: “سنتعاون مع الشعب السوري لإعادة بناء هذا البلد، وسنحرّر بقية المناطق الممتدة من منبج لغاية الحسكة أيضاً من الإرهابيين ونشكر الذين يقفون إلى جانبنا في هذا الكفاح”.

 

حلب اليوم

شارك الى منصات التواصل لديك:
اول تعليق ل
أبرزتصريحا
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً