واشنطن تكشف مصير خطط إرسال قوات عربية إلى شمالي سوريا

تحدث مسؤول أمريكي عما أشيع عن خطط لبلاده تسهيل ذهاب قوات عربية إلى سوريا وقال: ليس لدينا خطط الآن لتسهيل ذهاب قوات عربية إلى سوريا.

كشف مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة 4 كانون الثاني/ يناير، أن الولايات المتحدة ليس لديها جدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية من سوريا، مشيرا إلى أن “واشنطن لا تنوي البقاء إلى أجل غير مسمى في سوريا”. بحسب ما ذكرته رويترز.

وقال المسؤول قبل الجولة التي سيقوم بها وزير الخارجية، مايك بومبيو، الأسبوع المقبل “ليس لدينا جدول زمني لانسحاب قواتنا العسكرية من سوريا.”

وأضاف المسؤول “لمجرد التوضيح، نحن لا — لا ننوي وجودا عسكريا لأجل غير مسمى في سوريا. لقد اتخذ الرئيس القرار بأننا سنتمكن من صياغة الخطط للقيام بذلك الآن”.

وكانت ناقلت وسائل إعلام عربية قد تناقلت، نهاية الشهر الماضي، أنباء تفيد بتقديم الولايات المتحدة الأمريكية طلبا رسميا لرئاستي الوزراء والجمهورية في العراق، بدخول الجيش العراقي إلى الأراضي السورية لسد الفراغ الذي سيخلفه انسحاب القوات الأمريكية من هناك.

لكن العمليات المشتركة بالعراق، أكدت عدم صحة التقارير الإعلامية بشأن وجود اتفاق لدخول القوات العراقية للأراضي السورية، وذلك بعد يوم واحد من نفي رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح وجود مقترح عراقي حول سوريا.

ونفت العمليات المشتركة في بيان، “ما تداولته بعض وسائل الإعلام بشان وجود اتفاق أو مفاوضات حول السماح للقوات العراقية المسلحة بالدخول نحو70 كيلو مترا في الأراضي السورية “.

تركيا الان

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً