“داعش” يتبنى انفجار منبج ويعلن عن عدد قتلى القوات الأمريكية

تبنى تنظيم “داعش” الانفجار الذي ضر ب مدينة منبج شرقي حلب (الأربعاء)، شمال سوريا.

وقالت وكالة أعماق التابعة للتنظيم ” إن هجوما شنه “استشهادي”  بسترة ناسفة استهدف دورية تابعة للتحالف الدولي في مدينة منبج شمال شرقي حلب.

وانتشرت تغريدة  مصورة على “توتير”، تحمل شعار وكالة “أعماق”، وتفيد بأن تنظيم “داعش” هو من نفذ العملية مستهدفا قوات التحالف الدولي.

وأضافت التغريدة أن الانفجار أوقع 9 جنود أمريكيين، بين قتيل وجريح.

وذكرت  وكالة أنباء محلية كردية “هاوار”، أن جنديين أمريكيين قتلا من بين 4 جنود أصيبوا بالانفجار الذي وقع في مدينة منبج بريف حلب أثناء مرور دورية عسكرية أمريكية.

 وأكد مراسل أورينت في وقت سابق اليوم أن الانفجار أدى إلى مقتل  وجرح عدد من العسكريين والمدنيين.

وكانت صفحة “منبج الأخبارية” أشارت إلى أن انفجاراً صخماً وقع وسط المدينة بالقرب من مدرسة البنات وجانب مطعم قصر الأمراء، منوهة إلى أن الانفجار أوقع قتلى وجرحى من المدنيين والعسكريين.

يشار إلى أن القوات الأمريكية التي تقود التحالف الدولي تنشر بشكل مستمر دوريات مراقبة داخل مدينة منبج وفي محيطها وقد أظهرت صور عديدة نشرتها ميليشيا “قسد” قيام قادة من التحالف بالتجول داخل أسواق وشوارع منبج.

م اورينت

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً