وزير الداخلية التركي يكذّب شائعة أطلقها رئيس بلدية هاتاي حول السوريين

قال وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو”، إن الادعاءات التي أطلقها رئيس بلدية مدينة هاتاي في جنوب شرق تركيا بخصوص السوريين، عبارة عن “كذبة واضحة”، مبيناً حقيقة الشائعة التي قدمها رئيس بلدية هاتاي “لطفي سفاش” اليوم الجمعة.

ونقل موقع “ت ر ت ترك” الإخباري التركي رد “صويلو” وتكذيبه لادعاءات رئيس بلدية هاتاي؛ التي قال فيها إنه يوجد احتمال كبير أن يفوز السوريون في الانتخابات القادمة؛ ويسيطروا على العديد من البلديات في الولاية، وذلك في تلميح أن الحكومة التركية جنست الكثير من السوريين.

ورد الوزير وفق ما جاء في “ت ر ت ترك” وترجمته “السورية نت”، كان عبر تغريدة على موقع “تويتر” نفى فيها مزاعم “سفاش”؛ مؤكداً أنها ادعاءات كاذبة، ومرفقاً رده بقوائم بأعداد السوريين المجنسين في الولاية؛ بشكل يؤكد أن الأعداد المجنسة لا تستطيع السيطرة انتخابياً على الولاية بسبب صغرها، ومحذراً رئيس البلدية من نشر مثل هذه الادعاءات.

“صويلو” خلال تغريدته أكد أنه من بين مليون ومئة ألف من الأشخاص الذين يحق لهم الانتخاب في ولاية هاتاي؛ يوجد فقط قرابة 12596 سورياً من المجنسين الذين يحق لهم الانتخاب، ما يجعل نسبتهم حوالي 1.17 بالمئة فقط من نسبة المقترعين، وأضاف الوزير أن عدد السوريين المسجلين في الولاية حوالي 233 ألفاً، حصل منهم قرابة 21 ألفاً على الجنسية التركية فقط.

وكان رئيس بلدية هاتاي حذر في تغريدته من أن السوريين اليوم سوف يسيطرون على بعض المناطق في الولاية عبر الانتخابات، ثم بعد خمس سنوات سيسيطرون على مناطق أوسع، وبعد عشر سنوات سوف يسيطرون على كامل الولاية، حسب صورة تغرديته التي شاركها الوزير ورد عليها.

يذكر بأن “صويلو” أوضح في وقت سابق حقيقة بعض المعلومات عن اللاجئين السوريين في تركيا، وذلك خلال لقاء صحفي مع موقع  “خبر تورك” ترجمت “السورية نت” بعضاً مما جاء فيه.

وأكد الوزير خلال اللقاء، انتشار الكثير من الأفكار المغلوطة  حول السوريين في تركيا، مثل عدم الانتظار في المستشفيات والدخول إلى الجامعات بدون امتحان والكثير غيرها، مثل الحصول على بيوت بالمجان من التوكي، وهذه جميعها كذب حسبما أكد الوزير.

السورية نت

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً