الاتحاد الأوروبي يعلن إتمام تسديد الحزمة الأولى من المساعدات المخصصة للسوريين

أعلن الاتحاد الأوروبي أنه استكمل تسديد الحزمة الأولى من المساعدات المتفق تقديمها إلى السوريين المقيمين في تركيا، والمقدرة قيمتها بـ3 مليارات يورو (3.39 مليارات دولار).

جاء ذلك على لسان بيتينا جاكوبسن، عضو ديوان الرقابة في الاتحاد الأوروبي، التي أوضحت في مؤتمر صحفي بالعاصمة البلجيكية بروكسل، أن الاتحاد الأوروبي التزم بتعهداته لتركيا وقام خلال العامين الماضيين بدعم السوريين.

وذكرت أن الدعم تَمثل في تقديم المساعدات النقدية والعينية للسوريين الموجودين داخل الأراضي التركية.

يشار أن الاتحاد الأوروبي تعهد بتشكيل حزمة من 3 مليارات يورو لدعم السوريين في تركيا حتى نهاية 2017، وذلك خلال القمة التركية الأوروبية التي انعقدت في 29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015.

وخلال القمة الثانية التي انعقدت في 18 مارس/آذار 2016، تقرر تقديم حزمة إضافية من 3 مليارات يورو حتى نهاية 2018، في حال انتهاء الحزمة الأولى.

كما تقرر إنفاق الحزمتين المذكورتين في تنفيذ مشاريع لتلبية احتياجات السوريين في تركيا، من صحة وتعليم وبنى تحتية وغذاء واحتياجات أخرى.

وأكدت تركيا مرارا أن المساعدات المالية التي تعهد الاتحاد بتقديمها للاجئين لا يتم صرفها بالسرعة الكافية.

وتعد تركيا من أكثر البلدان في العالم استضافة للاجئين، إذ تستضيف أكثر من 3.5 ملايين لاجئ، نصفهم من الأطفال.

وقد أنفقت تركيا نحو 30 مليار دولار لتلبية احتياجات اللاجئين، وفق تصريحات للرئيس رجب طيب أردوغان.

ديلي صباح

شارك الى منصات التواصل لديك:
والي غازي ع
مجلس الأمن
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً