مجلس الأمن القومي التركي يوضح موقف “أنقرة” من ملفات الشمال السوري

أكد مجلس الأمن القومي التركي مواصلة “أنقرة” موقفها “الحازم” فيما يتعلق بتطبيق “خريطة الطريق” حول “منبج” بشكل عاجل، وتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها حول “شرق الفرات” وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

جاء ذلك في بيان صادر عن مجلس الأمن القومي التركي، يوم الأربعاء، عقب اجتماع عقده برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، بالعاصمة “أنقرة”.

وقال البيان: “سنواصل موقفنا الحازم فيما يتعلق بالحفاظ على الوضع الحالي في إدلب، وتطبيق خريطة الطريق في منبج بشكل عاجل، وتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها حول شرق الفرات”.

وأشار البيان إلى أن الاجتماع بحث تحقيق أمن الحدود الجنوبية لتركيا في إطار “مكافحة الإرهاب”.

يذكر أن تركيا والولايات المتحدة توصلتا في “حزيران” 2018 إلى اتفاق “خريطة طريق” حول “منبج”، يتضمن إخراج “وحدات حماية الشعب الكردية” من المنطقة وتوفير الأمن والاستقرار فيها.

كما وقعت موسكو وأنقرة في أيلول الفائت على اتفاق سوتشي حول إدلب والذي ينص على إقامة منطقة منزوعة السلاح في الشمال السوري.

حلب اليوم

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً