نائب أردوغان: أمن الحدود شرفنا وسنواصل مكافحة الإرهابيين

أكد نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، أن أمن الحدود يعد شرف تركيا، وأن أنقرة ستواصل مكافحة الإرهابيين وإبعادهم عن حدودها الجنوبية.

وأوضح أوقطاي في كلمة خلال احتفالات الذكرى 99 لتحرر ولاية قهرمان مرعش التركية من الاحتلال، أن الإرهابيين الذين يشكلون تهديدا على حدود تركيا الجنوبية، لن يستطيعوا الهرب من مصيرهم المحتوم، وأن بلاده ستواصل مكافحة التنظيمات الإرهابية وداعميهم بكل قوة وإصرار وإيمان.

وأضاف أن تركيا ستستمر في اتباع سياسات خارجية مبدئية ومبنية على أساس نصرة المظلومين والوقوف في وجه الطغاة.

وأشار إلى أن تركيا بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، تولي اهتماما بالغا لحماية مصالح البلاد، وتحرص في علاقاتها الدولية لتحقيق هذه الغاية.

وأضاف قائلا: “الإرهابيون في مدينتي جرابلس والباب السوريتين، لم يتمكنوا من الهرب من مصيرهم المحتوم، والمصير نفسه ينتظر بقية الإرهابيين الذين يتمركزون قرب حدودنا الجنوبية”.

وفيما يخص الجانب الاقتصادي، أشاد أوقطاي بأداء حكومات حزب “العدالة والتنمية” خلال السنوات الـ16 الماضية، مبينا أن معدل دخل الفرد في هذه الفترة ارتفع ثلاثة أضعاف ووصل إلى 10 آلاف دولار.

وأضاف نائب أردوغان أن الاقتصاد التركي يحتل حاليا المرتبة 16 عالميا، والسادس في القارة الأوروبية.

وتابع قائلا: “من حيث القوة الشرائية، نحتل المرتبة 13 عالميا، وسنتقدم درجة في عام 2020، وبفضل سياساتنا الناجحة، استطعنا خلال منذ وصولنا إلى السلطة، جذب استثمارات أجنبية مباشرة بقيمة 200 مليار دولار”.

ترك برس

شارك الى منصات التواصل لديك:
قيّم هذا الخبر:
لا يوجد تعليقات

اكتب تعليقاً