Home2018سبتمبر

 

قدم فرع الهلال الأحمر التركي في أربيل العراقية، اليوم الخميس، مساعدات لـ 100 شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال وتوكو أكباش مسؤول المساعدات الإنسانية في العراق، إن المساعدات شملت بطانيات ومواد تنظيف لذوي الاحتياجات الخاصة.

وأكد أكباش، أن الهلال الأحمر التركي سيواصل تقديم مساعداته لجميع المحتاجين في العراق.

 

ترك برس

أفادت مصادر متقاطعة بتعزيز الجيش التركي لقواته على الحدود السورية مقابل منطقة تل أبيض شمال محافظة الرقة فيما تقوم ميليشيات الحماية الكردية “ypg” بحشد تعزيزات مقابلة، وذلك بالتزامن مع تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المتصاعدة التي هدَّد فيها الميليشيات بتلك المنطقة.

 

وذكر موقع “عربي21” نقلاً عن “مصادر خاصة” أن “ypg” أرسلت أمس الخميس، قافلة تعزيزات عسكرية إلى قواتها المنتشرة في المناطق الحدودية مع تركيا من مدينة رأس العين بريف الحسكة الغربي إلى مدينة تل أبيض شمال الرقة.

وأكَّد الناشط الإعلامي صهيب اليعربي في إفادته للموقع أن هذه التعزيزات تأتي تحسباً للتعزيزات العسكرية التركية التي تصل تباعاً للمناطق القريبة من مدينة تل أبيض، من الجهة التركية؛ حيث إن جميع المعطيات على الأرض تؤكد احتمال أن يكون هناك هجوم تركي.

 

من جهته، جزم المحلل السياسي فواز المفلح بأن عملية عسكرية ستفتحها تركيا في القريب العاجل في تلك المناطق المحتلة من قِبَل الميليشيات بسبب تهرُّب الولايات المتحدة من الوفاء بتعهُّداتها بخصوص “منبج”.

وقال المفلح: إن تركيا تدرك تماماً حجم التهديد لأمنها القومي من هذه المناطق؛ ولذلك لن تصمت طويلاً أمام كل هذا الحجم من الخطر المُحْدِق بأراضيها.

واعتبر المفلح أن ما يؤخر اتخاذ القرار من قِبَل أنقرة، هو المحادثات السياسية التي تجريها مع واشنطن؛ إذ إن “الهجوم على هذه المناطق مرهون بحل الأزمة التركية الأمريكية، وفي حال تدهورت الأمور أكثر بينهما فإن تركيا ستقدم على فتح هذه المعركة قريباً”.

 

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أكَّد في تصريحٍ له أمس الخميس أن الولايات المتحدة لم تَفِ بتعهداتها بخصوص منبج ولم تسحب ميليشيات “ypg” منها فيما لا يزال السكان الأصليون من العرب مُهَجَّرين.

 

عربي21

أظهر بحث طبي جديد وجود صراع بين نشاط مجموعتين متجاورتين في خلايا المخ تدفع الإنسان نحو الإقبال على تناول الطعام على الرغم من شعوره بالشبع.

وتوصل الباحثون – وفقا للدراسة التي أجريت على مجموعة من الفئران ونشرت في مجلة “الأكاديمية الوطنية للعلوم” – إلى أن عقار “النالوكسون”، الذي يعمل على وقف نشاط المستقبلات الأفيونية في المخ يمكن أن يوقف الاتجاه نحو الإفراط في تناول الطعام.

وقالت الدكتورة هدى عقيل، أستاذ علم الأعصاب في قسم الطب النفسي في جامعة (ميتشيجان للعلوم الجزيئية والسلوكية)، “إن أبحاثنا توضح أن إشارات الشبع ليست قوية بما يكفي لكبح الرغبة في تناول المزيد من الطعام”.

وأوضح البحث، أن عوامل البدانة أو البدانة المفرطة تزيد من خطر تطوير العديد من الحالات طويلة الأمد، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والسكر من النمط الثاني بالإضافة إلى السرطان.

ويأتي ذلك فيما تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية من عام 2016 إلى أن 39% من البالغين يعانون من زيادة الوزن على مستوى العالم، وأن 13% يعانون من السمنة.

سجلت قيمة الليرة التركية، صباح اليوم السبت استقرارا أمام “الدولار” الأمريكي وبعض العملات الأجنبية.

 

الدولار الأمريكي = 6.0502 للشراء، 6.0512 للبيع.

اليورو = 7.0463 للشراء، 7.0488 للبيع.

الريال السعودي = 1.6081 للشراء، 1.6103 للبيع.

الليرة السورية= 0.0117 ليرة للشراء، 0.0117 ليرة للبيع

أعلنت وزارة النقل لدى حكومة النظام السوري أنها فتحت اليوم السبت، معبر نصيب الحدودي مع الأردن.

وذكرت الوزارة في بيان، نشرته وكالة (سانا) أنها “استكملت كل الإجراءات اللازمة لإعادة افتتاح المعبر بعد قيامها بتحضيرات لتشغيله وعودة حركة نقل البضائع والترانزيت والشحن والمواطنين بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية”.

وكان جيش النظام السوري سيطر على معبر نصيب جنوب مدينة درعا في تموز الماضي بعد نحو 3 سنوات من خضوعه لسيطرة فصائل معارضة، إذ قررت الحكومة الأردنية إغلاق المعبر منذ نيسان 2015، بعد سيطرة فصائل معارضة عليه مباشرة.

وجرت خلال الفترة الأخيرة اجتماعات بين مسؤولين أردنيين ومسؤولين لدى النظام السوري بهدف التحضير لإعادة فتح معبر نصيب.

وللمعبر أهمية استراتيجية لسوريا والأردن ولبنان، باعتباره نقطة لعبور البضائع والترانزيت والاشخاص من سوريا ولبنان إلى الأردن ودول الخليج العربي، وكذلك طريق للأردن نحو تركيا ولبنان وأوروبا.

 

روزنة

أظهرت بيانات وزارة التعليم التركية، تلقي أكثر من 600 ألف طالب سوري، التعليم في مدارس البلاد خلال العام الدراسي 2018-2019.

ومنذ مطلع العام الدراسي 2017-2018، قررت وزارة التعليم التركية، دمج الطلاب السوريين في النظام التعليمي التركي مع الطلاب الأتراك، لذا ألزمت السوريين بتسجيل أبنائهم في المدارس الرسمية، وتكثيف الدروس باللغة التركية في مراكز التعليم المؤقتة.

وتعتزم الوزارة اعتباراً من العام الدراسي الحالي 2018-2019، إغلاق كافة مراكز التعليم المؤقتة المخصصة للسوريين، وسيبدأ الأطفال السوريون مسيرتهم التعليمية في المدارس التركية الرسمية.

وفي وقت سابق، أشاد نائب رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في تركيا، غابرييل مونويرا فينالس، بتوفير تركيا التعليم لأكثر من 600 ألف تلميذ سوري، واصفاً ذلك بـ”نجاح لا يصدق”.

وتابع: ” وزارة التعليم التركية تعمل جاهدة من أجل توفير احتياجات التلاميذ السوريين الذين يبلغ عددهم أكثر من 600 ألف تلميذ سوري يذهبون إلى المدارس في تركيا، وهذا نجاح لا يصدق”.

 

ترك برس

بلغ عدد الشركات السورية التي تم إنشاؤها في تركيا 937 شركة مرخصة، بين شهري كانون الثاني وتموز 2018.

وذكر تقرير صادر عن منظمة “building market“، الأربعاء 26 من أيلول، ترجمته عنب بلدي، أن السوريين الذين قدموا إلى تركيا منذ عام 2011 أنشأوا ما يقارب 6579 منشأة مرخصة في تركيا.

والمنظمة التي أصدرت التقرير منظمة مجتمع مدني تعنى بدراسة تطوير سوق العمل، ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف التقرير أن 937 منشأة سورية تم إحداثها في تركيا، بين شهري كانون الثاني وتموز 2018، بمعدل أربعة منشآت يتم افتتاحها من قبل سوريين يوميًا في تركيا، في حين بلغ عدد المنشآت غير الرسمية (غير المرخصة) حوالي 10 آلاف منشأة.

وبحسب إحصائية أجراها “معهد الأبحاث الاقتصادية” التركي، ضمنها التقرير، فإن مجموع رأس المال في الشركات المشتركة بين السوريين والأتراك بلغ 869 مليون دولار.

واحتلت الشركات السورية المرتبة الأولى بين الشركات الأجنبية في تركيا إذ بلغت نسبتها 20%، بينما كانت فقط 2% عام 2011.

وتأتي شركات بيع الجملة والعقارات والإنشاءات في مقدمة الشركات السورية التي أنشئت في تركيا.

واتخذت الحكومة التركية إجراءات كان من شأنها تطوير قطاع العقارات، بالإضافة إلى العوامل الاقتصادية ومنها ارتفاع سعر صرف الدولار الذي سبب ارتفاع سعر مبيع العقارات للأجانب بنسبة 25.8%، بالإضافة إلى اشتراط تملك عقار في تركيا للمستثمر الذي يرغب بالحصول على الجنسية التركية.

وأظهرت إحصائية أجرتها “مؤسسة التنمية البشرية” التركية  عام 2017، أن رجال الأعمال السوريين أسهموا بتوفير ما يزيد على 100 ألف فرصة عمل في تركيا، من خلال ثمانية آلاف و100 شركة تم تأسيسها في البلاد منذ بدء تدفق اللاجئين السوريين.

 

عنب بلدي

شهدت الصادرات التركية زيادة بـ 5.2 بالمئة بين يناير / كانون الثاني وأغسطس / آب العام الحالي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وبلغت 108 مليارات و634 مليون دولار.

ووفق معطيات مؤسسة الإحصاء التركية التي أعلنتها يوم الجمعة، سجلت الواردات زيادة بمقدار 5.9 بالمئة في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، وبلغت 157 مليارا و830 مليون دولار.

 

وسجل عجز التجارة الخارجية خلال الفترة المذكورة زيادة بـ 7.6 بالمئة، ووصل 49 مليارا و195 مليون دولار.

أما على صعيد أغسطس / آب المنصرم، فقد شهدت الصادرات انخفاضا بمعدل 6.5 بالمئة، مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، وبلغت 12 مليارا و383 مليون دولار، فيما تراجعت الواردات 22.7 بالمئة، وبلغت 14 مليارا و805 ملايين دولار.

 

تركيا نيوز

قالت دائرة الأرصاد الجوية التركية مساء (الجمعة) إن أمطارًا غزيرة ورياحًا شديدة يتوقع أن تضرب إسطنبول غداً (الأحد) وفقا لوكالة الأناضول.

 

وبحسب المصدر، فقد قدّرت الدائرة، في بيان لها، هطول بين 50 و100 كيلو غرام من الأمطار، على المتر المربع الواحد، وذلك بالتزامن مع وصول عاصفة استوائية تضرب أواسط البحر الأبيض المتوسط، وتتجه حاليًا نحو بحري إيجة ومرمرة.

 

وفي وقت سابق، أفادت الدائرة أن عاصفة يتوقع أن تضرب منطقتي بحر مرمرة وغربي البحر الأسود، شمال غربي البلاد، يومي الأحد والإثنين المقبلين، داعية المواطنين إلى اتخاذ تدابير الحيطة والحذر.

 

ويتوقع أن تتراوح سرعة الرياح في المنطقة بين 50 و75 كيلومترًا في الساعة، وقد تصل إلى 90 كيلومترًا في الساعة بين الفينة والأخرى، ما قد يتسبب بانهيار أسقف منازل وانقطاع أسلاك تيار كهربائي أو سقوط أعمدة أو لوحات إعلانات كبيرة.
اورينت

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء الجمعة، إنه واثق بأن زيارته الحالية إلى ألمانيا، ستنقل الصداقة المتجذرة بين البلدين إلى مستويات جديدة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي، خلال مأدبة طعام أقامها نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، على شرفه بالعاصمة برلين.

وأضاف أردوغان أن تركيا وألمانيا تعتبران دولتين كبيرتيْن وقويتيْن، ولم يدخلا في حروب ضد بعضهما في التاريخ الحديث، ودخلا الحرب العالمية الأولى إلى جانب بعضهما البعض، وتقاسما المصير سويًا.

ولفت إلى أن العلاقات التي بدأت بين البلدين فور اتحاد ألمانيا، تطورت وتعمقت بشكل سريع في المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية.

وأشار إلى الإسهامات الكبيرة لألمانيا في مشاريع أول خط هاتف عام 1881 في تركيا، ومحطة الطاقة في قصر ‘دولمة بهجه’ بإسطنبول عام 1906، إضافة إلى دورها في تشغيل محطة حيدر باشا للقطارات بالمدينة التركية.

وتطرق أردوغان إلى الشركات الألمانية في تركيا، قائلًا إن “أول ما تبادر إلى الأذهان شركة ‘سيمنز’ التي دخلت الأراضي التركية عام 1857، و’بوش’ التي افتتحت أول ممثلية لها في تركيا عام 1910”.

وتابع: “وبلا شك، فإن أهم مشروع هو خط سكة حديد برلين- بغداد، وأعتقد بأننا سنضع رؤية مماثلة مع ألمانيا مجددًا”.

وفي سياق متصل، شدد أردوغان على عمق العلاقات الثنائية في المجالين الثقافي والتعليمي، مشيرًا أن الجامعة التركية الألمانية التي تأسست عام 2013، وتحولت إلى مؤسسة هامة لآلاف الطلاب الأتراك والألمان والأجانب، تعد تتويجا لتلك العلاقات.

وأردف: “يسرنا رؤية علاقاتنا التي تستند إلى تاريخ طويل، قد تطورت في جميع المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية”.

ولفت الرئيس التركي إلى وجود بعض الخلافات في وجهات النظر بين البلدين بين الحين والآخر، مؤكدًا ضرورة التغلب على تلك الخلافات باستخدام الاحترام والحوار المتبادل والإمكانات الدبلوماسية.

ومضى يقول: “علينا الاستمرار بعلاقاتنا من خلال إبراز نقاط التقائنا وليس اختلافاتنا”.

وأثنى أردوغان على الموقف الألماني إزاء اللاجئين السوريين، معتبرا أن ألمانيا دافعت عن القيم الأوروبية من خلال نهجها الإنساني بهذا الخصوص.

وفي ما يتعلق بالمجال الاقتصادي، أكد أردوغان على العلاقات القوية بهذا المجال، وعلى أن أرقام التجارة الخارجية والاستثمار للبلدين يظهران تلك الحقيقة.

كما أشار إلى أن ألمانيا تعتبر أكبر شريك تجاري لتركيا، وأن المواطنين الألمان يحتلون المرتبة الأولى بين زوار بلاده.

ولفت إلى أن الاتراك الذين ذهبوا إلى ألمانيا سابقًا، كان لهم دور كبير في التنمية التي شهدها البلد الأخير بعد الحرب العالمية الثانية.

وحول ملاحقة عناصر التنظيمات الإرهابية، أشار أردوغان إلى أن بلاده لا توفر الحماية للإرهابيين، مبيناً أن أي شخص من أي طبقة كان، تورط بالإرهاب في تركيا، فإن القضاء يحاسبه والسلطات التركية ستقوم بما يلزم.

فيما تطرق الرئيس أردوغان أيضا إلى “قلق” الرئيس الألماني حيال بعض الموقوفين في تركيا، مبيناً أن شتاينماير تم إطلاعه بمعلومات خاطئة.

ولفت إلى أن هناك آلاف من عناصر منظمة “بي كا كا” التي يعتبرها الاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية، يجولون في ألمانيا بحرية، ويقومون برفع صور زعيم المنظمة الإرهابية بالشوارع، وكل هذه الأنشطة محظورة.

وتساءل بهذا الخصوص: “لماذا يُسمح لهم؟”.

وتابع: “هل من الصائب أن يتجول هؤلاء بحرية في ألمانيا مع أنهم قتلوا الآلاف من المواطنين الأتراك”.

وشدد أردوغان على وجود آلاف من عناصر منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية في ألمانيا، ممن يتجولون بهذا البلد بحرية.

وأردف أن هناك أشخاصًا أدينوا من قبل القضاء التركي وهربوا إلى ألمانيا، ولا يتم تسليمهم إلى تركيا، رغم وجود اتفاقية إعادة المجرمين بين البلدين.

وفي ختام كلمته، ذكر أردوغان جملة باللغة الألمانية قال فيها إن “محبة الأتراك والألمان لبعضهم البعض متجذرة، بحيث لا يمكن زعزعتها أبدًا”، نالت أعجاب وتصفيق الحضور.

 

الاناضول