تستعد ما تسمى بـ”الإدارة الذاتية”في شمال شرق سوريا لإقرار قانون “التجنيد الإجباري” خلال الأسبوع الجاري.

ونقلت شبكة رووداو عن مصدر في المجلس التشريعي بالإدارة الذاتية قوله “إن مشروع تعديل قانون أداء واجب الدفاع الذاتي (التجنيد الإلزامي) سيرفع خلال الأيام المقبلة إلى المجلس التشريعي لإقراره”.

ووفق الشبكة فإن اللجنة التشريعية في المجلس العام للإدارة، كانت قد ناقشت مشروع تعديل قانون واجب الدفاع الذاتي في مناطق سيطرة قسد شمال شرق سوريا.

وييتضمن المشروع عدة نقاط منها دفع بدل أداء الخدمة العسكرية عن الأشخاص الذين يقيمون في الخارج، وأن التكليف بالخدمة الإلزامية للذكور سيبدأ لمن أتموا سن 18 من العمر، وستكون مدة الخدمة “سنة ونصف”، بينما يلزم المكلف المتخلف عن أداء الخدمة إلى حين بلوغه سن 38 عاماً.

وبحسب المصدر، فإن من أبرز مواد المشروع، هو العفو عن شمول مواليد سنوات 1986، 1987، 1988، 1989 بالخدمة العسكرية، وبحسب مسودة المشروع فإن العفو لن يشمل المولودين في هذه السنوات والذين يؤدون واجب الدفاع الآن.

فيما تنص المادة 14 من المشروع على أنه “يبقى مواليد 1-1-1991 وما بعد مكلفين حتى بلوغ سن 38 عاماً”.

يذكر أن المجلس التشريعي في الإدارة الذاتية قد أقر في 2014 قانون واجب الدفاع الذاتي وهو قانون يخص التجنيد الإلزامي في قوات سوريا الديمقراطية.

حلب اليوم

بدأ حزب الاتحاد الديمقراطي “بي واي دي ” بحفر سلسلة جديدة من الأنفاق تحت أحياء مدينة الحسكة.

وقال ناشطون في شبكة “الخابور” إن ميليشيات “بي واي دي” استقدمت قبل أيام شبان أكراد من مدينة عين العرب للعمل بحفر الأنفاق بمقابل مادي يقدر بنحو 16 ألف للمتر الواحد.

وأشار المصدر إلى أن هؤلاء العمال يشرف عليهم قيادي في “بي واي دي” وهو من جنسية أجنبية، حيث يقوم بنقل المجموعة ذاتها من مدينة إلى أخرى ويشرف عليها شخصياً.

وأضاف ذات المصدر أن عمليات الحفر تصل بين أحياء النشوة الغربية وسوق المواشي وصولاً إلى حي النشوة فيلات لتمتد الى منطقة البانوراما جنوب الحسكة.

وتخضع أغلب أحياء مدينة الحسكة لسيطرة “بي واي دي”، فيما لا تزال قوات الأسد تحتفظ ببعض المقرات الأمنية في المدينة.

وتجدر الإشارة إلى أن حزب الاتحاد الديمقراطي “بي واي دي” بدأ منذ العام الماضي بعمليات حفر الأنفاق بعد تهديدات الجيش التركي بعملية عسكرية ضدها تشمل مناطق شرق الفرات.

شبكة شام

أرسلت تركيا فجر يوم الإثنين 13 أيار/مايو 2019، تعزيزات عسكرية إلى وحداتها المتواجدة في سوريا، إثر تكرار استهداف النظام لنقطة المراقبة التركية في شير مغار بريف حماة.

وتوجه رتل عسكري يضم العديد من الآليات القتالية والمدرعات، من منطقة قريق خان بولاية هاتاي جنوبي البلاد، نحو الوحدات العسكرية المتمركزة على الحدود مع سوريا.

ويأتي ذلك بعد أن  استهدف قصف النظام والميليشيات المساندة له محيط نقطة المراقبة التركية أمس الأحد 12 أيار/مايو 2019، التي سبق تعرضها للقصف مرتين منذ 26 نيسان/أبريل الفائت.

وقتل وجرح العديد بقصف مدفعي لقوات النظام الذي استهدف قرية شير مغار والنقطة التركية في القرية بريف حماة الغربي، وهي المرة الثالثة التي تتعرض للاستهداف خلال الحملة العسكرية المستمرة على المنطقة منذ 26 نيسان الماضي.

وكالة قاسيون

نظمت بلدية ولاية كيليس التركية بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال والصناعيين “لالالي”، إفطارا رمضانيا لـ5500 مواطن تركي وسوري.

وشارك في الإفطار الذي أقيم في ساحة ميدان الولاية، آلاف من الأتراك والسوريين، حيث قدمت لهم الشوربة، والسلطة، واللحم، والحلوى.

وقال رئيس جمعية رجال الأعمال والصناعيين “لالالي” غياث الدين أيوب كوجا، في كلمة خلال الإفطار، إن شهر رمضان شهر عبادة جماعية.

وأضاف غياث الدين، أنه تم تنظيم إفطارات على غرار هذا الإفطار خلال العام الماضي في ولايات وان، وبينغول، وأغري.

وأعرب عن شكره لوالي كيليس رجب سويتورك، ولكل من ساهم في إنجاح الإفطار الجماعي الذي يجسد روح الأخوة.

بدوره عبر رئيس بلدية الولاية محمد عبدي بولوت، عن شكره لسكان كيليس على المشاركة في الإفطار، ولكل من ساهم في إنجاحه.

ترك برس

أشارت دراسة حديثة إلى أن الكثير من المرضى الذين يعانون حصوات مرارية وآلاما في البطن، لا يشعرون بتحسن كبير بعد استئصال المرارة، بما يعني أن تلك العملية الجراحية قد لا تكون ضرورية على الدوام.

وتوصي إرشادات العلاج المتبعة في الكثير من البلدان باستئصال المرارة بالمنظار، عندما يعاني المريض ألما في البطن مرتبطا بوجود حصوات.

لكن عندما لا تكون الحالة طارئة، ليس هناك إجماع على المعايير التي يقرر الأطباء على أساسها من هم المرضى الذين يمكنهم تجنب الجراحة وتلقي العلاج بالأدوية وإرشادات تغيير أسلوب الحياة.

ولإجراء الدراسة الحالية، اختبر الباحثون ما إذا كان المرضى الذين يعانون مشكلات في المرارة ويتلقون العلاج في عيادات خارجية، سيتحسنون بشكل أفضل إذا اتبع الجراحون معايير أكثر صرامة لاتخاذ قرار الجراحةبدلا من الاعتماد على اجتهادات الأطباء فحسب.

وتلقى 537 مريضا من المشاركين في الدراسة رعاية طبية تقليدية، بينما وضعت شروط لخضوع 530 آخرين للجراحة، شملت تعرضهم لنوبات ألم حادة واستمرار هذا الألم لمدة تتراوح بين 15 و30 دقيقة، وامتداد هذا الألم للظهر ووجود ألم في أعلى البطن يستجيب للمسكنات.

ولم تختلف نتائج تخفيف الألم بين المجموعتين، إذ استمر لدى ما يزيد عن 40 بالمئة من المرضى بعد 12 شهرا.

لكن الشروط أسفرت عن تقليل عدد من خضعوا للجراحة في المجموعة الثانية مقارنة بالمجموعة الأولى بفارق 75 بالمئة، بما يشير إلى أن الجراحين بحاجة إلى إعادة النظر في ضرورة الاستئصال في كل الحالات، وفي المعايير التي يوصون على أساسها بالجراحة وفقا للدراسة المنشورة في دورية “ذا لانسيت”.

وقال الدكتور فيليب دو روفر، الباحث المشارك للدراسة وجراح الجهاز الهضمي في مستشفى “رادباود” الجامعي في نايمخن بهولندا، إن على المرضى “أن يعلموا أن هناك احتمالات مرتفعة بأن عملية استئصال المرارة لن تشكل حلا لكل آلام البطن التي يعانونها”.

وأضاف عبر البريد الإلكتروني: “المشورة والمشاركة في اتخاذ القرار طريقة جيدة لتقليل الجراحات غير الضرورية. يتعين على المرضى وضع الأعراض التي يعانونها في قائمة، وعلى أطبائهم أن يقولوا لهم الأعراض التي من المرجح أن تختفي بعد الجراحة، والأعراض الأقل ترجيحا، أو التي لا يمكن أن تحلها الجراحة”.


تصادف حلول شهر رمضان الكريم هذا العام اواخر فصل الصيف، الذي يتميز بارتفاع درجة الحرارة والذي يتسبب في فقدان الجسم الكثير من السوائل، تقدم لكي “شملولة” قائمة بالأطعمة التي تزيد من شعورنا بالعطش، بالإضافة إلى اطعمة اخرى تعوض الجسم السوائل التي يفقدها.

الأطعمة السريعة:

تعتبر الاطعمة السريعة من الأطعمة المشبعة بالدهون والزيوت التي تسبب حالة من الإنتفاخ والحموضة وتزيد من الشعور بالعطش.

الاطعمة المبهرة:

تجنبي الإكثار من البهارات والتوابل والشطة في الطعام خلال شهر رمضان وخاصة في وجبة السحور؛ لإنها تتسبب في الشعور بالعطش خلال فترة الصيام.

الشاي والقهوة:

تعتبر السبب الرئيسي في جفاف الجسم، وزيادة معدل فقد الجسم للسوائل، ويمكن الإكتفاء بكوب واحد خلال اليوم.

المقليات:

تجنبي المقليات في الصيام مثل السمبوسة والبانيه والقطايف والبطاطس المقلية، ويمكن استبدال ذلك بتسويتها في الفرن.

السكريات:

لا تكثري من تناول الحلويات والمكسرات المشبعة بالعسل بعد الإفطار حتي لا تشعرين بالعطش، وحتي لا يزيد وزنك في رمضان.

1110/ القوات الصليبية تحتل مدينة بيروت التي أطلقوا عليها اسم “جوتييه” وعاثوا فيها فسادا وارتكبوا مذابح مروعة فيها.

1805/ عمر مكرم يقود حراكا شعبيا ضد تعسف الوالي العثماني خورشيد باشا ونجح بإقصائه عن الحكم واختيار محمد علي باشا واليا على مصر.

1809/ الفرنسيون بقيادة نابليون بونابرت يستولون على العاصمة النمساوية فيينا.

1943/ القائد العام للقوات الفرنسية في أفريقيا الجنرال جيرو يصدر أمرا بإقصاء الباي التونسي محمد المنصف عن منصبه بعد اتهامه بالتعاون مع الألمان ضد الحلفاء خلال الحرب العالمية الثانية.

1965/ جمال عبد الناصر يقطع العلاقات الدبلوماسية مع ألمانيا الغربية وذلك لإقامتها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

2004/ انتخاب سونيا غاندي رئيسة لوزراء الهند.

2011/ الرئيس الأمريكي باراك أوباما يعلن عن استقالة مبعوث السلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل ويعين نائبه ديفيد هيل خلفا مؤقتا له.

مواليد هذا اليوم

1730/ ماركيز روكنغهام رئيس وزراء المملكة المتحدة.

1857/ رونالد روس .. طبيب إنكليزي حاصل على جائزة نوبل في الطب عام 1902 .

1979/ الأمير كارل فيليب دوق فارملاند وابن ملك السويد كارل السادس عشر غوستاف.

وفيات هذا اليوم

1878/ جوزيف هنري .. عالم فيزياء أمريكي.

1938/ شارل إدوار غيوم .. عالم فيزياء سويسري حاصل على جائزة نوبل في الفيزياء عام 1920 .