قال نائب وزير الداخلية التركي، إسماعيل تشاتاكلي، إن السوريين الذين يتورطون في جرائم بمواضيع هامة، يفقدون صفة “الحماية المؤقتة”، وتتم إعادتهم إلى بلادهم.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء بمقر الوزارة تتطرق فيها إلى عدد من القضايا، من بينها ملف السوريين في تركيا.

وأكد تشاتاكلي، على أن تركيا ترمي إلى تحقيق الاستقرار في سوريا، بما يتيح إمكانية عودة السوريين إلى بلادهم.

وأشار إلى عودة نحو 335 ألف سوري، إلى مناطق عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون”، بعد تطهيرها من الإرهاب من قبل تركيا بالتعاون مع الجيش السوري الحر. 

وأضاف ” لا يمكننا إرغام أحد على العودة، كما أن الدول الأوروبية أو الدول المجاورة  التي لجأ إليها السوريون، لا يرغمونهم على العودة”.

من ناحية أخرى، حذر نائب الوزير من أن السوريين الذين يرتكبون جرائم خطيرة، عرضة للترحيل.

وقال في هذا الصدد:” لايتمتع أحد بحرية ارتكاب جرائم في بلادنا، الأمر الذي ينطبق على السوريين ومواطنينا أيضا”.

وأضاف “يجري اتخاذ الاجراءات العدلية والادارية فيما يتعلق بالجرائم التي يرتكبها السوريون وبقية الأجانب”.

وأشار إلى أنه ” يتم انهاء حق الاقامة القانونية عبر الغاء صفة الحماية المؤقتة  عن السوريين الذين يرتكبون جرائم في مواضيع هامة على وجه الخصوص، وإعادتهم إلى بلادهم”.

ترك برس

أوضح الكاتب الصحفي “عبدالله سليمان أوغلو” تفاصيل قرار إدارة الهجرة التركية الأخير في ولاية عنتاب بخصوص إعادة إذن السفر للاجئين السوريين بعد انتهاء مدته للمديرية.

وأكد “أوغلو” المتخصص في الشأن التركي، في حديث مع وكالة “قاسيون”، على ضرورة التزام جميع اللاجئين السوريين المقيمين في عنتاب بهذا القرار، “وإلا سيتم سحب الكملك”.

وأوضح “أوغلو” أن هذا القرار يأتي لضبط الأوضاع الأمنية وضبط حالات السفر للاجئين السوريين على الأراضي التركية.

ونوّه أنه “من كان لديه إذن سفر قبل إعلان هذا قرار فإنه غير مطلوب منه إعادة الإذن إلا في حال مازال إذن السفر ساري المدة في الوقت الحالي.

ولفت إلى أن هذا القرار كان مطبقا في عدد من الولايات التركية إلا أن الضغط الشديد ومغادرة العديد من اللاجئين من ولاية عنتاب، دفع إدارة الهجرة على التشديد بتطبيق قرار إعادة إذن السفر. 

هذا وقد فرضت وزارة الداخلية التركية على جميع السوريين المقيمين في تركيا تحت بند الحماية المؤقتة استخراج إذن سفر في حال أرادوا السفر بشكل مؤقت لولاية تركية أخرى غير المسجلين فيها، وهذا القانون متضمن أساساً في شروط منح الحماية المؤقتة.

وكانت السلطات التركية تغض النظر عن هذا القانون إزاء السوريين في بداية الأمر إلا أن تزايد أعداد السوريين بشكل كبير، دفع السلطات التركية للتشديد على قانون الحصول على إذن سفر وإعادته عند انتهائه.

وكالة قاسيون


قضى وجرح عدد مِن المدنيين، اليوم الثلاثاء، بانفجارين منفصلين لـ دراجتين “مفخختين” في مدينة الباب وبلدة قباسين المجاورة بريف حلب الشرقي.

وقال مصدر محلي مِن مدينة الباب لـ موقع تلفزيون سوريا، إن مدنياً قضى وجرح آخرون – لم تُعرف حصيلتهم -، إثر انفجار دراجة نارية “مفخخة” ركنها مجهولون قرب مسجد “عمر بن الخطاب” وسط الشارع العام في مدينة الباب.

وأضاف المصدر، أن سيارات الإسعاف وفرق الإنقاذ هرعت إلى مكان الانفجار، وعمِلت على انتشال المصابين ونقلهم إلى المشافي في المدينة، وسط ترجيحات بمقتل أحد المصابين متأثراً بإصابتهِ الخطيرة.

وذكرت صفحة “مدينة الباب” على حسابها في “فيس بوك”، أن مؤذّن مسجد “عمر بن الخطاب” أصيب أيضاً جرّاء الانفجار، فضلاً عن أضرارٍ كبيرة طالت المسجد.

وفي توقيت الانفجار نفسه الذي ضرب مدينة الباب، انفجرت دراجة “مفخخة” أيضاً في سوق شعبية ببلدة قباسين شرقي الباب، ما أدّى إلى إصابة أكثر مِن عشرة مدنيين في حصيلة أوليّة، نقلوا إلى نقاط طبية في البلدة.

وسبق أن جرح 16 مدنياً، يوم 22 مِن شهر حزيران الفائت، بانفجار دراجة نارية “مفخخة” في شارع “طريق الراعي” شمالي مدينة الباب، فيما جرح مدنيون بانفجار مماثل، منتصف شهر نيسان الماضي، استهدف “سوق الغنم” في بلدة قباسين.

يُشار إلى أنَّ معظم المناطق التي سيطرت عليها فصائل الجيش الحر بالاشتراك مع القوات التركية ضمن عمليتي “درع الفرات، وغصن الزيتون” في ريف حلب، بعد معارك مع تنظيم “الدولة” وأخرى مع “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، ما تزال تشهد انفجار سيارات ودراجات نارية “مفخخة” إضافةً إلى”ألغام وعبوّات ناسفة” مِن مخلفات “التنظيم وقسد”، وقنابل مِن مخلفات قصفٍ سابق لـ قوات “نظام الأسد”.

تلفزيون سوريا

برهن العلماء أن خلاصة ورق الزيتون ممتازة بسبب خصائصها العلاجية.فهي تعالج أمراضاً عديدة مختلفة.

إن فوائد هذه الأوراق تساعد: القلب والشرايين والجهاز المناعي ، كما انها تزيد طاقتنا وتحث على التنعم بضغط دم مرتفع وتمنع السكري ومرض الزهايمر.

يتواجد الزيتون في بلاد البحر الأبيض المتوسط . كما أنه ينمو في جنوب أستراليا والبيرو وشيلي . جرى الاستفادة من خصائص الزيتون في العهد المصري القديم. وقد كان الزيتون وقتذاك رمزاً لقوة الإله.

في العام 1800 أضيفت أوراق الزيتون للأشربة من أجل تخفيض الحمى ومنذ عقود قليلة معدودة جرى استعمال أوراق الزيتون الأخضر لمعالجة الملاريا.

إن الخصائص المضادة للبكتيريا التي تمتلكها أوراق شجر الزيتون استعملت لمعالجة أمراض مثل : التهابات الكانديدا والسحيا والإنفلونزا وفيروس الهربس 6 و7 واليرقان النوع B والكريب وفيروس ال EBV والهربس النوع 1 و2 وزنار النار والملاريا والتعب المزمن والسل والإسهال الحاد والالتهابات البولية، والتهابات الأذن وجراحات الفم … إن خلاصة هذه الأوراق تحمي الشريان التاجي للقلب كما تحمي الأوعية الدموية من الضرر.

عندما تؤخذ على وقت طويل ، تساعد أوراق الزيتون على منع الإصابة بتصلب الشرايين. كل فوائد ورق الزيتون وومكونات ورقة الزيتون أدت إلى اهتمام العلم “بريجيم البحر الابيض المتوسط” .

يحتوي ريجيم البحر الابيض المتوسط على كمية مركزة من زيت الزيتون.

من الجيد للصحة أن تبدأ باستخدام زيت الزيتون في طعامك ولكن أوراق الزيتون شيء آخر تضيفه لتحسن صحتك .. إن خلاصة أوراق الزيتون متوفرة على شكل كبسولات .

أو يمكنك ببساطة تحضير شاي اوراق الزيتون مستخدماً هذه الاوراق مع العسل إذا كنت غير مصاب بالسكري أو يمكنك وضع بضع قطرات من خلاصة أوراق شجرة الشاي مباشرة على اللسان.

1250/ المصريون يعتقلون ملك فرنسا لويس التاسع في معركة فارسكور خلال الحملة الصليبية السابعة.

1778/ القوات البريطانية ترتكب مجزرة في وايومنغ الاميركية راح ضحيتها 360 شخصا منهم أطفال ونساء.

1778/ بروسيا تعلن الحرب على النمسا.

1886/ المهندس والمخترع الألماني كارل بنز يتمكن من قيادة أول سيارة تعمل بمحرك بخاري من اختراعه.

1890/ انضمام ولاية أيداهو الى الولايات المتحدة لتصبح الولاية 43 في ترتيب الانضمام.

1988/ سفينة حرب أمريكية تسقط طائرة مدنية إيرانية في الخليج قتل على إثرها 290 راكبا بينهم 66 طفلا.

2004/ الافتتاح الرسمي لقطار الأنفاق في بانكوك بتايلاند.

من مواليد هذا اليوم

1924/ سيلابان راما ناطان رئيس سنغافورة.

1940/ جيرزي بيك رئيس وزراء بولندا ورئيس البرلمان الأوروبي.

من وفيات هذا اليوم

2006/ إسماعيل شموط فنان تشكيلي فلسطيني.

2008/ عبد الوهاب المسيري مفكر وكاتب مصري.